Advertisements
Advertisements
الجمعة 23 أبريل 2021...11 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

بايدن يهنئ ناسا بالبداية الناجحة لمهمة مسبار بيرسفيرانس إلى المريخ

خارج الحدود 602e2ec642360460cc6b2969
مسبار بيرسفيرانس أثناء رحلته إلى المريخ

وجه الرئيس الأمريكي جو بايدن، اليوم الجمعة، تهنئته إلى وكالة ناسا الفضائية بالبداية الناجحة لمهمة مسبار بيرسفيرانس على سطح المريخ.

قال البيت الأبيض: إن الرئيس جو بايدن اتصل بفريق ناسا لتهنئة بنجاح مهمة المركبة الجوالة على سطح المريخ.

وأضاف بايدن: "لقد كان عملًا رائعًا، يمكننا إنزال مركبة على سطح المريخ، ويمكننا التغلب على الوباء، ولا يوجد أي أمر لا يمكن لبلدنا فعله بالعلم والأمل والرؤية".




ونفذ مسبار "بيرسفيرانس" هبوطًا ناجحًا في فوهة جيزيرو على سطح المريخ يوم 18  فبراير، في ختام رحلة استمرت منذ يوليو الماضي.

وتلقت "ناسا" أول صور من المسبار التي أرسلها من على سطح المريخ، وأكدت عدم تضرره أثناء الهبوط.

كما توصل علماء في وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" إلى استنتاج جديد يتعلق بالمريخ، وهو أن بعض الكائنات الحية التي تعيش على الأرض قد تعيش بصورة "مؤقتة" على سطح الكوكب الأحمر.

وأطلق علماء من "ناسا" والمركز الألماني للفضاء عدة كائنات فطرية وبكتيرية إلى طبقة الستراتوسفير في عام 2019 كجزء من تجربة "مارسبوكس".

وطبقة الستراتوسفير هي الطبقة الرئيسية الثانية من الغلاف الجوي للأرض الواقعة فوق طبقة الأوزون، ولها ظروف مشابهة إلى حد كبير مع كوكب المريخ، وهي المكان المثالي لإرسال عينات إليها لمعرفة ما إذا كانت ستعيش على المريخ.

ووجد العلماء الآن في بحثهم الجديد أن تلك الكائنات الحية الدقيقة أثبتت أنها من الممكن أن تعيش على سطح المريخ بشكل مؤقت فقط على وجه الدقة، لكنهم اكتشفوا أيضًا أنه يمكن إحياء تلك الجراثيم بعد عودتها إلى الأرض.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements