رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

المعارضة الإيرانية: المواطنون يقاطعون الانتخابات الرئاسية | فيديو

إيران
إيران
Advertisements
أكدت المعارضة الإيرانية، اليوم الجمعة، أن إيران تشهد مقاطعة واسعة للانتخابات الرئاسية في كافة محافظات البلاد. 


"مجاهدي خلق"
ورصد الموقع الإلكتروني لمنظمة "مجاهدي خلق" المعارضة لجانا خاوية ومدارس مغلقة وسط انتشار أمني بأماكن متفرقة من البلاد على عكس ما يزعم إعلام النظام حول نسب الإقبال.

وأشار إلى عدم وجود مصوتين في لجنة ساحة 17 «نارمك» بالمدرسة الابتدائية «رجايي» بمدينة طهران وكذلك بأصفهان في لجنة شارع مصدق نحو كاشاني.




أصفهان
وقال مراسل الموقع في فيديو: "هنا أصفهان، تقاطع مصدق نحو كاشاني، ترى أنه لم يأت أحد للتصويت إلى صناديق الاقتراع، تصويت الشعب الإيراني هو الإطاحة بالنظام. التحية إلى الشعب الإيراني النبيل".

وفي مقطع آخر: "أنا مراسل قناة الحرية للمقاومة الإيرانية (سيماي آزادي)، اليوم، 18 يونيو 2021، مدينة ملارد، كما ترون، لا يوجد أحد في هذه الأطراف ليصوت. وهذه هي المناطق المحيطة بها أيضًا".

مدينة كرمسار
وفي مدينة كرمسار، قال ثالث: "تمت مشاهدة جميع الدوائر ومراكز الاقتراع.. إنها خالية. في إحدى الدوائر الانتخابية في وسط المدينة، في الساحة المسماة خميني، اجتمع جميع آمري قوات الحرس في كرمسار وكانوا يتحدثون مع بعضهم البعض في الدائرة، وكانوا مرتبكين وغاضبين لأن الدوائر كانت فارغة".

ومن مدينة تايباد بمحافظة خراسان، أشار الموقع إلى فحص 4 مراكز اقتراع قال إنهم "كانوا جميعًا تحت حراسة بالكاميرات وقوات الحراس، وفي كل هذه الصناديق رأينا 11 شخصًا في المنطقة".

خامنئي

وأضاف: "هؤلاء الناس في إيران لا يريدون خامنئي، فهم يعرفون أن النظام الفاشي، الظالم، الدجال، المجرم والفاسد، لم يأت أحد للتصويت. أنا أصور من تايباد".

وفي وقت سابق اليوم، بدأت عمليات الاقتراع لانتخابات الرئاسة الإيرانية الثالثة عشر التي يتنافس فيها أربعة مرشحين، ثلاثة من التيار المتشدد، فيما يوجد مرشح ينتمي للتيار المعتدل ومدعوم من الإصلاحيين.

سياسيون إيرانيون
ويتوقع سياسيون إيرانيون أن تتجه هذه الانتخابات إلى جولة ثانية بسبب عدم القدرة على حسم مرشح الانتخابات الرئاسية بالجولة الأولى، نتيجة عوامل متعددة من بينها تدني نسبة المشاركة المتوقعة، ويمثل التيار المتشدد "إبراهيم رئيسي ومحسن رضائي، وأمير حسين قاضي زاده هاشمي"، ويمثل التيار المعتدل "عبدالناصر همتي".
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية