رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الرئيس الجزائري يأمر بإعادة فرض حظر تجوال لمواجهة ارتفاع إصابات "كورونا"

الجزائر
الجزائر
Advertisements
أمر الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، اليوم الأحد، الحكومة بإعادة فرض الحجر الصحي لمدة 10 ساعات يوميا من الثامنة مساء إلى السادسة صباحا.


وقالت الرئاسة الجزائرية، في بيان لها، إن "قرار العودة إلى الحجر الصحي يخص الولايات الأكثر تضررا من فيروس كورونا"، مؤكدا على ضرورة رفع نسبة التلقيح في الولايات ذات الكثافة السكانية العالية وتحديد هدف فوري لتلقيح 2.5 مليون شخص في العاصمة، وبنسبة 50 في المئة من سكان ولايات وهران، قسنطينة، سطيف وورقلة، وذلك حسب "قناة النهار" الجزائرية.


كما أمر تبون بإطلاق عملية كبرى فورا لصيانة وتجديد منشآت وأجهزة التموين بالأكسجين في المؤسسات الاستشفائية، واقتناء وحدات إنتاج متنقلة للأكسجين فورا دعما للمستشفيات الكبرى لتوفير هذه المادة الحيوية، مما سيساعدها على الإنتاج الذاتي مما تحتاجه من أكسجين.

إغلاق الشواطئ
وكانت السطات الجزائرية قررت، أمس السبت، إغلاق عدد من شواطئ العاصمة، بدءا من اليوم الأحد، في إطار مواجهة تفشي جائحة "كورونا".

وقالت مصالح الوزارة الأولى إن شاطئي نادي الصنوبر البحري وموريتي، سيتم إغلاقهما بداية من الأحد، بحسب صحيفة "النهار".

إصابات كورونا
وذكر بيان للمصالح ذاتها، أن هذا القرار صدر عقب تسجيل العديد من الإصابات بفيروس كورونا على مستوى الشاطئين المذكورين، لافتا إلى أن السلطات وفرت جميع الإمكانيات اللازمة من أجل تعقيم الأماكن التي يرتادها المواطنون، في جميع شواطئها.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية