رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الحكم بالسجن 30 عاما على مصري في هجوم الساطورين بباريس

عبد الله الحماحمي
عبد الله الحماحمي
Advertisements
بعد نحو 4 سنوات من الجريمة، قضت محكمة الجنايات الخاصة في باريس بالسجن 30 عاما على مصري هاجم بساطورين عسكريين في مركز كاروسيل دو لوفر التجاري، في العاصمة الفرنسية.


وترافق الحكم الصادر في حق المصر عبد الله الحماحمي بمنع الإفراج عنه قبل أن يمضي ثلثي مدة عقوبته، على ما أوضح رئيس المحكمة لوران رافيو بعد مداولات استمرت أكثر من 7 ساعات.

ومنع المدان من الإقامة بشكل نهائي على الأراضي الفرنسية، وأدرج اسمه على سجل مرتكبي الجرائم الإرهابية.

تأييد طلب النيابة

وأيد القضاة الخمسة طلب النيابة العامة الوطنية لمكافحة الإرهاب بالحكم عليه بالسجن 30 عاما.

وعند تلاوة الحكم الذي ترجم للمتهم بشكل فوري، لم تبد على الحماحمي الذي وضع كمامة أي رد فعل.

مركز اللوفر

وفي صباح الثالث من فبراير 2017 في مركز اللوفر التجاري هاجم الحماحمي بواسطة ساطورين مرتديا قميصا قطنيا أسود اللون مع جمجمة، دورية عسكرية.

وأصيب أحد العسكريين في فروة الرأس، فيما أصيب المهاجم بجروح خطرة إثر إطلاق النار عليه.

إقرار المتهم

وأقر المهاجم خلال محاكمته في باريس بأنه بايع تنظيم "داعش" الإرهابي قبل تنفيذ العملية، مع تشديده على أنه لم يكن يقصد القتل.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية