Advertisements
Advertisements
الأربعاء 21 أبريل 2021...9 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

اعتقال مسؤول بالخارجية الأمريكية عينه ترامب بتهمة اقتحام مبنى الكابيتول

خارج الحدود 6041b23b4236046b0f25b772
اقتحام مبنى الكابيتول

اعتقل مكتب التحقيقات الفيدرالي المساعد السابق بوزارة الخارجية الأمريكية فيديريكو كلاين، بتهم تتعلق باقتحام مبنى الكابيتول، في أول محاكمة جنائية لشخص عينه الرئيس السابق دونالد ترامب.

وقالت المتحدثة باسم مكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) في واشنطن، سامانثا شيرو، أمس الخميس، إن كلاين البالغ من العمر 42 عاما، احتجز في فرجينيا. ولم تتوافر على الفور تفاصيل التهمة الموجهة إليه.

وعمل كلاين في حملة ترامب لعام 2016، ثم جرى تعيينه في وزارة الخارجية. واعتبارا من الصيف الماضي، تم إدراجه في الدليل الفيدرالي كمساعد خاص في مكتب شؤون نصف الكرة الغربي، وتم تعيينه سياسيا في "الجدول ج".

كذلك، عمل كلاين لبعض الوقت في مكتب شؤون البرازيل والمخروط الجنوبي بوزارة الخارجية، قبل نقله إلى المكتب الذي يتعامل مع طلبات قانون حرية المعلومات.

وفي حملة ترامب لعام 2016، عمل كلاين، المعروف أيضا باسم فريدي، "كمحلل تقني"، وفقا لسجلات لجنة الانتخابات الفدرالية. وحصل على 15000 دولار هناك، وفقا لإقرار مالي قدمه عندما انضم إلى وزارة الخارجية.

وتظهر السجلات أنه حصل على 5000 دولار إضافية من الحملة في عام 2017.

وألغى مجلس النواب الأمريكي جلسة كانت مقررة أمس الخميس، بعد أن حذرت أجهزة إنفاذ القانون من معلومات تشير إلى مخطط محتمل من ميليشيا لاقتحام مبنى الكابيتول.

وجاء قرار رفع الجلسة المخصصة لبحث حزمة الدعم الاقتصادي لمواجهة أزمة كورونا، وفقا لقناة "الحرة" الأمريكية ـ الفضائية، بعد أن حذر المسئولون من تهديدات بارتكاب أعمال عنف نشرها متطرفون يمينيون يدعون أن الرابع من مارس هو "يوم التنصيب الحقيقي" عندما يؤدي الرئيس السابق، دونالد ترامب، اليمين الدستورية لولاية ثانية.

يذكر أن إدارة شرطة الكابيتول أعلنت في وقت سابق أنها حصلت على معلومات تشير إلى مؤامرة محتملة "لاختراق جماعة مسلحة لمبنى الكابيتول".
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements