الثلاثاء 19 يناير 2021...6 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

إسبانيا ترفض التدخل التركي الأحادي في شرق المتوسط

خارج الحدود تركيا - أرشيفية
تركيا

قالت وزيرة الخارجية الإسبانية، اليوم الأربعاء، إن بلادها ترفض بحث تركيا أحادي الجانب عن احتياطيات الطاقة في شرق البحر المتوسط ، مضيفة أن مثل هذه الإجراءات تعرقل سبيلا تفاوضيا للخروج من نزاع أدى إلى تصاعد التوترات الإقليمية.اضافة اعلان


وأعربت وزيرة الخارجية الإسبانية، أرانشا جونزاليس لايا، عن دعمها لقبرص، عضو الاتحاد الأوروبي، بينما تواصل تركيا التنقيب عن الغاز في مياه تطالب فيها الدولة الجزيرة الواقعة شرق البحر المتوسط بحقوق اقتصادية حصرية.

وبعد محادثات مع وزير الخارجية القبرصي، نيكوس خريستودوليدس، قالت لايا "لا نعتقد أن هناك حلًا أحادي الجانب لمشاكل منطقة شرق البحر المتوسط، ومن ثم فإننا نرفض التحركات أحادية الجانب التي لا تساعد في إيجاد حل طويل الأمد".

وأكدت لايا أن المفاوضات والحوار هما السبيل الوحيد للتوصل إلى "حل طويل الأمد" لقضية الحدود البحرية المعقدة، والتي أدت أيضًا إلى مواجهة بحرية استمرت أسابيع بين اليونان وتركيا حليفتي الناتو هذا الشهر.

وأضافت: "هذا هو بالضبط ما تفعله إسبانيا لترسيم حدودها البحرية مع جيرانها.. لذلك أنا لا أعظ بأي شيء مختلف عما أمارسه".