الثلاثاء 26 يناير 2021...13 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

أمريكا تدعو السودان لتقديم ضمانات بعدم دعم الإرهاب

خارج الحدود
القائم بالأعمال الأمريكية بالخرطوم جوزيف استافورد

الخرطوم أ ش أ


طالب القائم بالأعمال الأمريكى بالخرطوم، جوزيف إستافورد، الحكومة السودانية بضرورة إجراء مباحثات مع الحركة الشعبية (قطاع الشمال) لإيجاد حل سلمى للحرب الدائرة فى ولايتى النيل الأزرق وجنوب كردفان، والسماح بتقديم المعونة الإنسانية وإيقاف أى دعم إرهابى لفترة لا تقل عن 6 أشهر متتالية.اضافة اعلان


ونقلت الصحف السودانية الصادرة، اليوم الأحد، عن إستافورد فى لقاء جماهيرى أمس مع الطرق الصوفية بالخرطوم، دعوته لحكومة السودان لأهمية اتخاذ خطوات إيجابية لتسوية النزاع فى دارفور ومعالجة قضية النازحين إلى جانب تنفيذ شروط أخرى، قال إن الحكومة تعرفها، ورهن رفع الحصار الذى تفرضه بلاده على السودان بتنفيذ تلك الشروط.

وفى رده على سؤال حول اتهامات السودان لأمريكا بدعمها للحركة الشعبية وحكومة الجنوب والحركات المسلحة، قال إستافورد: "نحن نتعامل مع السلام ونطالب كل الأطراف بما فيها الحركات والجنوب بإيجاد حل سلمى ونشجعهم على ذلك".