Advertisements
Advertisements
الإثنين 14 يونيو 2021...4 ذو القعدة 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

ألمانيا تحتاج 93 بليون يورو لمواجهة أزمة اللاجئين

خارج الحدود

الكاتب


قالت وزارة المالية الاتحادية في ألمانيا، إنها تحتاج لمبلغ 93 بليون يورو لمواجهة أزمة اللاجئين المتزايدة في البلاد، والمتوقع استمرارها خلال السنوات الخمس القادمة.


وأكدت الوزارة أنها ستكون مضطرة لإنفاق مبلغ 75 بليون يورو لتوفير السكن واستحقاقات الرعاية الاجتماعية والصحية، وتعليم اللغة الألمانية وعمليات الدمج لأكثر من 3.6 ملايين لاجئي من المتوقع دخولهم البلاد عبر الحدود المشتركة مع الدول الأوروبية بحلول عام 2020.

وقالت وزارة المالية إن عدد اللاجئين الذين دخلوا البلاد العام الماضي، بلغ 1.1 مليون لاجئ، بينما وصل عدد اللاجئين الذين دخلوا منذ بداية العام الحالي إلى 600 ألف لاجئ، وتوقعت وصول 400 ألف آخرين في عام 2017، إضافة إلى 300 ألف لاجئ سنويًا حتى عام 2020 ليصل الرقم الإجمالي إلى 3.6 ملايين لاجئ.

وأشارت الوزارة إلى أنها تخطط لإنفاق 16 بليون يورو على المهاجرين واللاجئين هذا العام، ومن المتوقع أن يزيد حجم الإنفاق إلى 20 بليون يورو سنويًا خلال الأعوام القادمة.

وقالت الحكومة الألمانية إن هذه الأرقام مجرد تنبؤات، لكن الأرقام الفعلية ربما تزيد عن ذلك، في ظل الأوضاع القائمة حاليًا، حيث تم إنفاق 25 مليار يورو قيمة إيجارات المساكن الخاصة باللاجئين، إضافة إلى الإعانات الشهرية، و4.6 مليارات يورو في برامج المساعدات الاجتماعية وبرامج الدمج، و5.7 مليارات يورو لدورات تعليم اللغة الألمانية.

وكان وزير المالية "فولفجانج شويبله" قد وقع في وقت سابق من هذا العام، بعدم لجوء ألمانيا إلى الاقتراض من الخارج لمواجهة أزمة تدفق اللاجئين إلى أراضيها.

وكان مركز "مانهايم" للأبحاث الاقتصادية الأوروبية، قد توقع في دراسة نشرها الشهر الماضي، احتياج ألمانيا إلى أكثر من 398 بليون يورو لمواجهة أزمة تدفق اللاجئين.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements