Advertisements
Advertisements
الخميس 6 مايو 2021...24 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

بحلول الصيف.. فرنسا تهدف إلى تطعيم 30 مليون شخص ضد كورونا

خارج الحدود 6f5163b2ee81c892fb7029c0f0bee348
رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستكس

قال رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستكس اليوم الخميس، إن فرنسا تهدف إلى تلقيح ما لا يقل عن 10 ملايين شخص بحلول منتصف أبريل، و 20 مليون بحلول منتصف مايو، وإجمالي 30 مليون بحلول الصيف.

التطعيم في فرنسا

وبحسب الشبكة الإخبارية “France 24”، قال كاستيكس إنه تم حتى الآن تطعيم 3.2 مليون شخص، من بينهم 1.8 مليون تلقوا جرعتين.

إصابات السلالة الجديدة

وأضاف كاستكس في مؤتمر صحفي أسبوعي لكوفيد 19، أن أكثر من 60 في المائة من جميع الإصابات بفيروس كورونا الجديد المسجلة في فرنسا مرتبطة بالسلالة الجديدة التي تم اكتشافها لأول مرة في بريطانيا.


فرض الإغلاق


واستطرد أنه سيتم فرض إغلاق في نهاية الأسبوع في مقاطعة باس دو كاليه الشمالية، بعد عمليات إغلاق مماثلة حول نيس ودنكرك.

وتابع أنه في حين أن الفيروس لا يتزايد بشكل كبير، إلا أن النظام الصحي لا يزال تحت ضغط هائل.

ويأمل الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون في تجنب انتكاسة أخرى للاقتصاد، متوقعا أن برنامج التطعيم الفرنسي ضد فيروس كورونا، سيقلل تدريجيا من أعداد المرضى والموت.

وقال متحدث باسم كاستكس أن الإغلاق، حتى لو كان فقط في عطلة نهاية الأسبوع، يجب أن يكون "الملاذ الأخير".

وستتم مراجعة الوضع في باريس الأسبوع المقبل.

الإغلاق ببريطانيا وألمانيا


كما لجأت بعض البلاد مثل المملكة المتحدة وألمانيا، إلى عمليات الإغلاق الوطنية الشاملة، وذلك لمحاربة عودة ظهور الفيروس بسبب السلالات الجديدة.

واختارت فرنسا حظر تجول ليلي أقل شدة، بالإضافة إلى إغلاق الحانات والمطاعم وأماكن الترفيه.

خروج بريطانيا من الإغلاق


وترسم بريطانيا الآن مسارًا للخروج من الإغلاق مع انخفاض الإصابات الجديدة بشكل حاد.

عدد الحالات بفرنسا


وأظهرت بيانات وزارة الصحة أن فرنسا سجلت 25279 حالة إصابة جديدة بكوفيد 19 اليوم الخميس، وهذا أقل بقليل من 25403 حالات تم تسجيلها الخميس الماضي.

وسجلت فرنسا أيضًا 293 حالة وفاة جديدة بكوفيد -19 في الـ 24 ساعة الماضية، من 322 حالة الأربعاء الماضي.

كما انخفض عدد الأشخاص في العناية المركزة المصابين بالمرض بمقدار أربعة إلى 3633، وهو أول انخفاض في أسبوع، بعد أن وصل إلى أعلى مستوى في عام 2021 عند 3637.

وارتفعت الحالات في فرنسا بمعدل أسبوعي ثابت يزيد قليلاً عن 4 في المائة منذ أوائل يناير الماضي.

على الرغم من أن هذا أقل بكثير من الزيادات بأكثر من 20 في المائة، التي شوهدت قبل وأثناء الإغلاق على مستوى البلاد في نوفمبر الماضي.

وفي إيل دو فرانس، وهي منطقة يبلغ عدد سكانها 12 مليون نسمة وتقع في باريس، كان هناك 388 حالة وفاة مرتبطة بفيروس كورونا في المستشفيات في الأسبوع المنتهي في 3 مارس، مقارنة بـ 379 و 374 في الأسابيع السابقة.

وذكرت "رويترز" أن الإغلاق في نهاية الأسبوع في باس دو كاليه سيظل ساريًا لعدة أسابيع.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements