الخميس 21 يناير 2021...8 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

7 معلومات عن تطورات أزمة سد النهضة.. أبرزها تعثر المفاوضات

أخبار مصر سد-النهضة
سد النهضة

أشرف سيد

حالة من التعثر أصابت مفاوضات سد النهضة للوصول إلى توافق وتوحيد نصوص مسودات الاتفاقيات المقدمة من الدول الثلاث لتصاغ في وثيقة واحدة بواسطة ممثلي الدول الثلاثة والاتحاد الإفريقي.اضافة اعلان


وجاءت أبرز المعلومات عن مستجدات أزمة سد النهضة كالتالي:
 
-  أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي تمسك مصر بحقوقها المائية من خلال التوصل إلى اتفاق قانوني متوازن وملزم يضمن قواعد واضحة لعملية ملء وتشغيل سد النهضة وذلك خلال لقائه مؤخرا مع جوزيف بوريل، الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسات الأمنية وإن مصر متمسكة باتفاق يحقق المصالح المشتركة لجميع الأطراف، مؤكداً الأهمية القصوى لمسألة المياه بالنسبة لمصر باعتبارها تمس صميم الأمن القومي المصري.

- إعلان الولايات المتحدة الأمريكية عن تعليق جزئي من مساعداتها المالية لإثيوبيا رداً على قرار البدء بملء السد قبل التوصل لاتفاق مع مصر والسودان.

-  أديس أبابا طلبت من الولايات المتحدة تقديم تفسير كامل وواضح في هذا الشأن معتبراً أن الأمر قابل للحل سريعاً وأنه لن يستمر.

- قال بروفيسور ياسر عباس وزير الري السوداني عقب اختتام جولة المفاوضات الأخيرة حول سد النهضة بين الدول الثلاث بحضور الخبراء والمراقبين إن الأطراف الثلاثة لم تتمكن من دمج المسودات الثلاثة كما كان مأمولا في ختام التوقيت الذي حدده الاتحاد الأفريقي 28-8-2020  و لم يتم التوافق علي نسخة مدمجة كان من المقرر  تقديمها لرئاسة الاتحاد الأفريقي بتاريخ  ٢٨ أغسطس الماضي.
 
- أشار عباس الى انه تم الاتفاق على ان تخاطب كل دولة بمفردها رئاسة الاتحاد الافريقي. 

- أكد وزير الري والموارد المائية أن التوصل لاتفاق في مفاوضات سد النهضة يحتاج إلى قرار من القيادات السياسية العليا في البلدان الثلاثة، اعلى من الوزراء و ان مواصلة التفاوض بالصيغة الحالية لن يكون مجديا. 

- تعثرت المفاوضات المفاوضات مراراً في السابق بسبب مطالبة مصر والسودان بأن يكون أي اتفاق ملزما قانونا فيما يتعلق بآلية فض المنازعات المستقبلية وكيفية إدارة السد خلال فترات انخفاض هطول الأمطار أو الجفاف.