Advertisements
Advertisements
السبت 8 مايو 2021...26 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

هل أجر الصلاة فى المنزل بسبب "كورونا" يعادل أجرها بالمسجد؟.. الإفتاء تجيب

أخبار مصر
دار الافتاء - أرشيفية

مصطفى جمال

بعد قرار وزارة الأوقاف بغلق المساجد لمدة أسبوعين لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد، ضمن الإجراءات الاحترازية التى تتخذها الدولة لمنع تفشي الفيروس، تساءل مواطنون عن ثواب الصلاة فى المنزل، وهل تعدل نفس ثوابها فى المسجد بسبب الأزمة الحالية؟

ومن جانبها أوضحت دار الإفتاء أن أجر صلاة المسلم في البيت لعذرٍ كأجر صلاته في المسجد إذا كان حال عدم العذر مداومًا عليها؛ قال ﷺ: «إِذَا كَانَ الْعَبْدُ يَعْمَلُ عَمَلًا صَالِحًا، فَشَغَلَهُ عَنْهُ مَرَضٌ أَوْ سَفَرٌ، كُتِبَ لَهُ كَصَالِحِ مَا كَانَ يَعْمَلُ وَهُوَ صَحِيحٌ مُقِيمٌ».

الإفتاء: الإصرار على إقامة الصلاة بالمساجد في ظل انتشار الوباء حرام شرعا

وكانت وزارة الأوقاف أعلنت أمس السبت عن إغلاق المساجد لمدة أسبوعين لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية التى تتخذها الدولة لمنع تفشي فيروس كورونا.

وفي سياق متصل خصصت الوزارة خطا ساخنا للإبلاغ عن أي حالات مخالفة لغلق المساجد، كما شددت على الأئمة والمفتشين بضرورة متابعة تنفيذ القرار في كافة محافظات الجمهورية.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements