Advertisements
Advertisements
الجمعة 7 مايو 2021...25 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

نجاح أول عملية لتوسيع الصمام الميترالى بالبالون تحت مظلة التأمين الصحي الشامل

أخبار مصر التأمين الصحي الشامل الجديد
التأمين الصحي الشامل

ريهام سعيد

أعلنت الهيئة العامة للرعاية الصحية عن نجاح الفريق الطبي لقسطرة القلب بمستشفى النصر التخصصي، أحد المستشفيات التابعة للهيئة بمحافظة بورسعيد، في إجراء أول عملية لتوسيع الصمام الميترالي بالبالون، وذلك مظلة التأمين الصحي الشامل الجديد، كبديلاً عن عمليات القلب المفتوح. 
 
 وأوضح بيان الهيئة العامة للرعاية الصحية، أنه بمناظرة الحالة الطبية للمريضة التي تبلغ من العمر ٣١ سنة تبين أنها تعاني من ضيق شديد بالصمام الميترالي نتيجة إصابتها بحمى روماتيزمية أثرت على صمامات القلب، وعليه تم عرض المريضة على لجنة جراحة القلب والتي أقرت بإجراء عملية التوسيع البالوني بالقسطرة للمريضة المشار إليها. 
 
وتابع البيان: قام فريق القلب والقسطرة التداخلية، الذي يترأسه الدكتور أشرف أحمد استشاري أمراض القلب و القسطرة العلاجية بمعهد القلب و مستشفي النصر التخصصي ببورسعيد ، بتوسيع الصمام الميترالي للمريضة، وذلك بمعاونة الدكتور مصطفي رفعت، والدكتور محمود الكتاتني، والدكتور محمد العالم اخصائيي أمراض القلب و القسطرة العلاجية بمستشفى النصر التخصصي وبمشاركة فريق متميز من تمريض و فنيين قسطرة القلب بالمستشفى.
 
وأكد الدكتور أحمد السبكي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية ومساعد وزير الصحة والسكان ، أن مستشفى النصر صرحًا طبيًا نفتخر به وخاصة بعد إجراء العمليات الكبرى والمتقدمة وذات المهارة فيه .

واشار إلى استحداث جراحات القلب النابض، وجراحات القلب بتقنية التدخل المحدود، وجراحات استبدال الشريان الأورطي المنسلخ وقساطر قلب الأطفال المتقدمة والمعقدة، وتوسيع الشرايين بالقسطرة، وذلك بهدف خدمة منتفعي منظومة التأمين الصحي الشامل بالمحافظة بشكل خاص وإقليم القناة بشكل عام.
 
وأثنى الدكتور أحمد السبكي، علي الجهود المبذولة من قبل العاملين بمستشفى النصر التخصصي من أطقم طبية وإدارية، وذلك بهدف تقديم الخدمة الطبية للمنتفعين بمنظومة التأمين الصحي الشامل بالمحافظة بجودة وكفاءة عالية وبما يليق بالمواطن المصري، ووفقًا لما يتطلع الرئيس عبدالفتاح السيسي لتحقيقه، وبما يوفر رعاية صحية مميزة ومتكاملة لكل المصريين على حد سواء، وهو ما توفره منظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة من تغطية كافة الحزم الخدمية المُحدثة بحيث لا يحتاج المنتفع السفر خارج المحافظة للحصول على الخدمة الطبية. 
 
يشار  إلى أن ضيق الصمام الميترالى للقلب مشكلة كبيرة ومضاعفاتها خطيرة، حيث يمنع تدفق الدم إلى غرفة ضخ القلب الرئيسية "البطين الأيسر".

كما أن ضيق الصمام قد يؤدي إلى التعب وقصر التنفس ومشكلات أخرى، ويعد السبب الرئيسي لضيق الصمام الميترالى هو عدوى تسمى "الحمى الروماتيزمية"، وبالنسبة لتوسيع الصمام بالبالون يقوم به الطبيب المعالج من خلال إدخال أنبوبًا رقيقًا ناعماً في شريان الذراع أو الفخذ، فيرشد الطبيب إلى الصمام الضيق، وبمجرد وضعه في مكانه، يتم نفخ البالون لتوسيع الصمام، مما يحسن تدفق الدم، ثم ينكمش البالون وتتم إزالته.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements