Advertisements
Advertisements
السبت 6 مارس 2021...22 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

مستشار الرئيس: لا يوجد قائمة انتظار لحالات كورونا الحرجة.. وهذه أسباب أزمة الأكسجين

أخبار مصر 9202015195227433231564
الدكتور محمد عوض تاج الدين

محمد طاهر أبو الجود

قال الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية: إن هناك تذبذبًا بين الانخفاض والزيادة في أعداد مصابي كورونا.

وأضاف خلال حديثه ببرنامج "يحدث في مصر" الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر بقناة "إم بي سي مصر"، أن تفاوت أعداد مصابي كورونا بين الزيادة والانخفاض سيستمر حتى حدوث استقرار، لافتًا إلى أن وضع مصر بالنسبة لفيروس كورونا أفضل من بلاد كثيرة.

وأوضح أن هناك حالات كثيرة من المصابين بكورونا تُعالج بالمنزل لأن أعراضها بسيطة ووزارة الصحة تتابع جميع الحالات، مشيرًا إلى أن المصريين استفادوا من الموجة الأولى لكورونا من خلال الاهتمام بقياس نسبة الأكسجين.

وأكد "عوض تاج الدين"، أن المستشفيات استوعبت الأعداد المصابة بكورونا والتي تحتاج بالفعل لعناية خاصة بها،  موضحًا أن أزمة الأكسجين ناتجة عن زيادة الحالات المصابة بكورونا واحتياجات أصحاب الأمراض المزمنة في الشتاء مثل مرضى القلب والأمراض الصدرية.

ولفت إلى أن الشركات حوَّلت جزءًا من إنتاجها للأكسجين الصناعي إلى الأكسجين الطبي، وكمية إنتاج أسطوانات الأكسجين زادت بالتوازي مع زيادة الاحتياجات.

وأكد أنه لا يوجد قائمة انتظار للحالات الحرجة المصابة بفيروس كورونا، مشيرًا إلى أن هناك احتياطيا إستراتيجيا لأجهزة التنفس الصناعي ولا يوجد طوال الفترة الماضية نقص لأي دواء لا سيما المتعلق ببروتوكول علاج كورونا.

وأوضح أنه يتم إرسال تقرير يوميًا لرئيس الجمهورية ورئيس الوزراء بشأن الوضع الوبائي لجائحة كورونا والمخزون الإستراتيجي من المستلزمات الطبية والأدوية.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الأربعاء، عن خروج 677 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 120312 حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 996 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 58 حالة جديدة.

وقال "مجاهد": إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية  لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الأربعاء، هو 152719 حالة من ضمنهم 120312 حالة تم شفاؤها، و8362 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية.

كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف ويمكن تحميله من خلال الرابطين التاليين: 
نسخة أندرويد
https://bit.ly/2MHG97L
نسخة أيفون
https://apple.co/3gURgYJ

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements