Advertisements
Advertisements
الثلاثاء 11 مايو 2021...29 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

عوض تاج الدين: من الصعب توقع موعد انتهاء وباء كورونا

أخبار مصر الدكتور محمد عوض تاج الدين
د.عوض تاج الدين

ريهام سعيد

أكد الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار الرئيس للشئون الصحية والوقائية أن مصر مرت بمراحل عديدة ومختلفة في مواجهة وباء كورونا 

وأوضح في تصريحات صحفية اليوم أن أشد فترة  كانت  بين شهري يوليو أغسطس عام 2020 والتي سميت ذروة الموجة الأولى، ثم حدثت زيادة جديدة بين شهري نوفمبر وديسمبر من نفس العام، وأطلق عليها الموجة الثانية.



انخفاض المصابين
وأشار إلى أنه حاليا يوجد انخفاض في أعداد المصابين الجدد، الا ان المرض لم يختفي، وهناك تحورات للفيروس رصدت في جنوب أفريقيا، والمملكة المتحدة، والبرازيل.

تحورات الفيروس
وأكد ان مصر تتابع وتراقب بكل تركيز أي تحور في الفيروس ويجب  على المواطن أن يساعد الدولة باتباع الإجراءات الوقائية والالتزام بارتداء الكمامة.

 وأشار إلى أن الكتالوج الخاص بهذا الفيروس لم يكتمل بعد، وذلك النوع من الفيروس سبب الكثير من الرعب في العالم، عندما ظهر مرض "سارس" ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، ثم جاء كوفيد 19 الذي يعاني منه العالم حاليا

وأكد أنه من الصعب توقع موعد انتهاء الوباء وتحول الفيروس إلى مرض عادي يمكن التعامل معه مثل الأنفلونزا وغيرها من الأمراض الموسمية.

وأشارإلى أن الدراسات مستمرة لتحديث الأدوية والبروتوكولات، ويجري حاليا دراسة تأثير دواء جديد مضاد للجلطات علميا وعمليا للوصول إلى أكثر الأدوية تأثيرا في وقاية المرضى من الأعراض والمضاعفات الشديدة.


كانت وزارة الصحة والسكان، اعلنت امس  الخميس، عن خروج  455 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 142610 حالة حتى امس 

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية، والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 587 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 49 حالة جديدة.

وقال "مجاهد" إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية  لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الخميس، هو 184755 من ضمنهم 142610 حالة تم شفاؤها، و 10871 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف 
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements