Advertisements
Advertisements
الثلاثاء 22 يونيو 2021...12 ذو القعدة 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

عمرو أديب: تطوير عزبة الهجانة أغلى من إعادة بنائها

أخبار مصر 158918288862155700
عمرو أديب

محمد طاهر أبو الجود

قال الإعلامي عمرو أديب، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي انتقل من قصر الرئاسة إلى عزبة الهجانة ويرافقه رئيس الحكومة وعدد من الوزراء.

ولفت خلال برنامج "الحكاية" المذاع على قناة "إم بي سي مصر" إلى أن منطقة عزبة الهجانة عشوائية للدرجة التي دفعت قاطنيها على إطلاق أسماء على الشوارع بشكل عشوائي بعيدًا عن الدولة.


وأكد أن عزبة الهجانة من العشوائيات التي سيتم تطويرها ومن الصعب إزالتها ونقل المواطنين الذين يعيشون فيها.

وتابع: "تطوير عزبة الهجانة أغلى بكتير من إعادة بنائها، وفي بيوت تقع تحت كابلات الضغط العالي"، مشيرًا إلى أنه على الأرجح أن هناك مليون مواطن يعيشون في هذه المنطقة.



وتابع عمرو أديب، أن تطوير عزبة الهجانة بحاجة إلى عبقرية المصريين القدماء عند بناء الأهرامات، معقبًا: "العمارات مش جنب بعض دي فوق بعض، الوضع صعب للغاية ومعقد ولكن نثق بقدرات الهيئة الهندسية والمهندسين المصريين في حل الوضع المعقد ومحدش ينتظر أنها هتتحول لسويسرا".

واصطحب الرئيس عبد الفتاح السيسي أعضاء الحكومة من الوزراء ورئيس الوزراء في جولة تفقدية داخل منطقة عزبة الهجانة بشرق القاهرة على طريق القاهرة السويس. 

وقال السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية إن الرئيس اطلع خلال الجولة على تلك المنطقة غير المخططة ذات الكثافة السكانية العالية موجهاً بالاستمرار في نهج الدولة وجهودها في تطوير كافة المناطق العشوائية، وغير الآمنة، وغير المخططة المنتشرة على مستوى الجمهورية من كافة الجوانب وكذلك الوقوف على حجم الجهود المطلوبة لتغيير واقع تلك المناطق على نحو يرتقي بالأحوال المعيشية اليومية للمواطنين بها وتوفير سُبل الحياة الكريمة للأسر القاطنين داخلها، فضلاً عن ربطها بشبكة الطرق الجديدة بالمناطق المحيطة بها وتوفير مختلف الخدمات الأساسية. 

ورافق الرئيس خلال الجولة التفقدية كل من رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والمهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، والدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري، والدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، ومحمود شعراوي وزير التنمية المحلية، والدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، والدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ونيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، والسيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، والسيدة نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، واللواء أمير سيد أحمد مستشار رئيس الجمهورية للتخطيط العمراني، واللواء محمد أمين مستشار رئيس الجمهورية للشئون المالية، واللواء أركان حرب إيهاب الفار رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements