Advertisements
Advertisements
السبت 19 يونيو 2021...9 ذو القعدة 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

عمره 19 عاما.. وزيرة الهجرة تهنئ شابا مصريا بألمانيا فاز في الانتخابات البرلمانية

أخبار مصر 901
الشاب المصري مارفن إسحاق

أحمد عبدالمحسن

هنأت السفيرة نبيلة مكرم عبدالشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، الشاب المصري مارفن إسحاق المقيم في ألمانيا، لفوزه بالانتخابات البرلمانية في ألمانيا على مستوى الولايات، وأصبح نائبا في برلمان ولاية إيشبورن الألمانية.


وأعربت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة عن فخرها وسعادتها بما وصل إليه مارفن في الخارج، مشيرة الى أن هذا يدل على أن شباب مصر في الخارج من أبناء الجيل الثاني والثالث يرفعون راية وطنهم الأم بما يحققونه من نجاحات في الدول المقيمين بها، مؤكدة أن ما وصل إليه مارفن صاحب الـ١٩ عاما يستحق الفخر.

مركز وزارة الهجرة 
ودعت وزيرة الهجرة مارفن إلى الانضمام إلى مركز وزارة الهجرة للحوار لشباب الدارسين بالخارج MEDCE، وهو ما لقى ترحيبا كبيرا منه للمشاركة والتسجيل بالمركز والتعرف على أبناء وطنه الدارسين في مختلف دول العالم، مبديا استعداده لإلقاء محاضرة من خلال المركز يكشف خلالها ما وصل إليه من نجاح حتى أصبح نائبا في برلمان ولاية إيشبورن الألمانية. 

كما أعربت السفيرة نبيلة مكرم عن بالغ سعادتها لمتابعة مارفن لما يجري من إنجازات على أرض مصر، ولتمسكه وتحدثه باللغة المصرية والعربية بشكل جيد جدا، معللا ذلك بأن والديه كانا حريصين كل الحرص على أن يكون التحدث داخل المنزل باللغة العربية.

السيرة الذاتية 
ويدرس مارفن الهندسة الصناعية، وتخصص في الهندسة الميكانيكية، وكان يتولى منصب رئيس اتحاد الطلاب في المدرسة التي كان يلتحق بها، إلى أن قام مدير المدرسة - والذي أصبح نائبا برلمانيا - بتشجيعه على دخول الانتخابات. 

رحلته السياسية 
وقال مارفن: إن رحلته مع السياسة بدأت من خطاب ألقاه - حينما كان رئيسا لاتحاد الطلبة في المدرسة- أمام عدد كبير من المواطنين عقب فوز مدير المدرسة بالانتخابات وأصبح نائبا، ووجد استحسانا من جميع من استمعوا إلى خطابه، وطلبه أكثر من حزب في ألمانيا للانضمام والانخراط من خلاله في السياسة.

وأضاف الشاب المصري أنه انضم إلى حزب سياسي، وعند اقتراب الانتخابات وضع برنامجا، وكان شعار حملته «سياسة من شاب للشباب»، حيث إنه يرى أهمية مشاركة الشباب في العمل السياسي والعام، موضحا أن التجديد في الشخصيات مطلوب لكن لابد من الاستفادة من الخبرات وعمل مزج بينها وبين الشباب.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements