Advertisements
Advertisements
السبت 17 أبريل 2021...5 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

طلاب «إعلام القاهرة» يكشفون مخاطر الإلحاد.. غدا

أخبار مصر
جامعة القاهرة،

سمر حسن


أكدت ندى الهواري، الطالبة بقسم العلاقات العامة والإعلان بكلية الإعلام جامعة القاهرة، مسئولة حملة التوعية بمخاطر الإلحاد التي تنطلق في الجامعة غدا الثلاثاء، على مواجهة صعوبات كثيرة من أجل الإعداد لتنفيذ الحملة.

وأضافت:" في البداية رحب القسم بالفكرة باعتبارها ضرورية لكن الكلية فضلت أن ننظم فعالية أمامها منعا للجدال والفوضى"، قائلة: " التقينا بـ ١٥ ملحدا من عمر ١٧ وحتى ٢٥ سنة ؛ يعاني بعضهم من مشكلات نفسية وأسرية وبعضهم ضحية التفكك الأسري ورفض معظمهم التصوير خوفا من الضرب أو الفضيحة واستطعنا مساعدة أحد الشباب ويدعي "إبراهيم" وعمره ١٧ سنة للوصول إلى الحق".

وتابعت: ينتشر الملحدون غالبا على شبكات التواصل الاجتماعي "فيس بوك" ولا يجهرون بإلحادهم إلا على نطاق ضيق من الأسرة والأهل فقط، وتتعدد أسباب الإلحاد فبعضهم بسبب بعض الفتوي الفاسدة من الشيوخ وسوء أخلاقهم والتشدد الديني أو الإرهاب من بعض الجماعات المتطرفة مثل داعش.

وقالت في تصريحات خاصة لـ"فيتو": اعتمدنا على وسائل التواصل الاجتماعي وصفحات "فيس بوك" مثل أنا ملحد وأفتخر والملحدون يدخلون الجنة ولماذا ينبغي أن تترك الإسلام والملحدون راديكاليون، ولاحظنا أن الملحدين يميلون لنقد دين اغلبية الدولة ففي مصر يميلون لنقد الإسلام وتحديدا مذهب أهل السنة والجماعة.

واستطردت: تقدمنا بعدة مقترحات ضمن الحملة منها إنشاء مركز تأهيل الملحدين يضم علماء دين ونفس واجتماع وخبراء تنمية بشرية وهو يختلف عن مرصد الأزهر في أنه شامل ويعتمد على علم الحديث والأطروحات العلمية، ويقدم المساعدة في سرية تامة ويتيح جلسات حوار ونقاش.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements