رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بعد وصوله لـ70 دولارا.. تأثير ارتفاع أسعار البترول على قيمة البنزين والسولار في مصر

 البنزبن
البنزبن
Advertisements
 ارتفع سعر خام برنت خلال الساعات القليلة الماضية ليتراوح ما بين 68 إلى 70 دولارا للبرميل الواحد، وذلك بعد انخفاضا خلال الفترة الماضية بالتزامن مع أول الشهر الجارى بسبب تفاقم أزمة فيروس كورونا فى الهند، حيث سجل البرميل 65 دولارا 


وأكد مصدر داخل  الهيئة العامة للبترول، أن سعر البنزين فى مصر يحكمه عدة عوامل منها أسعار خام برنت، وسعر صرف الدولار 


وقال المصدر لـ" فيتو"، إن لجنة التسعير التلقائى للمنتجات البترولية عند دراسة تحريك أسعار الوقود يتم وضع  أسعار النفط العالمية خام "برنت" خلال الثلاثة أشهر الماضية فى الاعتبار بالاضافة احتساب قيمة النقل والتكرير والأعباء الأخرى

" أبريل _ يونيو"



وكانت قد قررت لجنة التسعير التلقائي لأسعار المنتجات البترولية، رفع  أسعار الوقود الجديدة للربع السنوى " ابريل ، يونيو" ارتفاعا طفيفا بقيمة ٢٥ قرشا عن الأسعار ، التى تم العمل بها فى الربع "يناير ، مارس" .



وجاءت الأسعار كالآتى  بعد رفعها:  


بنزين 80 : 6.50 
بنزين 92 : 7.75
بنزين 95 : 8.75 



أما سعر بيع السولار فتم تثبيته: 6.74  جنيها للتر، كما تم تثبيت سعر طن المازوت لغير استخدامات الكهرباء والمخابز: 3900



" يناير _ مارس "
 


وكانت قد أعلنت وزارة البترول والثروة المعدنية قرار لجنة التسعير التلقائي لأسعار المنتجات البترولية  بخصوص   أسعار البنزين والسولار للربع السنوى "يناير، مارس" ،حيث تم تثبيت الأسعار

وجاءت أسعار المنتجات البترولية، وذلك بعد تثبيتها للمرة الثالثة   كالتالى وفقا  لقرار لجنة التسعير التلقائي لأسعار المنتجات البترولية :


بنزين 80 : 6.25 
بنزين 92 : 7.50
بنزين 95 : 8.50 
سعر بيع السولار : 6.75 
طن المازوت لغير استخدامات الكهرباء والمخابز : 3900




يذكر أن لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية المشكلة بقرار من مجلس الوزراء رقم 2764 لسنة 2018، والمعنية بتنفيذ آليات تطبيق التسعير التلقائي للمنتجات البترولية بشكل ربع سنوي،




أسعار ٢٠٢٠ 


وكان قد شهد عام ٢٠٢٠ ، تثبيتا لأسعار المنتجات البترولية فى غالبية الوقت وإن تم تخفيضها فى الربع السنوى "ابريل، يونيو"، وذلك لما شهده العالم من جائحة فيروس كورونا المستجد، الذى تسببت فى فرض حظر فى كافة الدول مما أدى إلى انخفاض الطلب على المنتجات البترولية وانخفاض أسعارها.

"يناير، مارس"  تثبيت
فى بداية العام  قررت لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية تثبيت ، سعر بيع منتجات البترولية للربع السنوى " يناير،مارس"  وعلى رأسها البنزين بأنواعه الثلاثة في السوق المحلية لتصبح كالتالي بنزين 80 بسعر 6.5 جنيهًا ، وبنزين 92 بسعر 7.75 جنيهًا وبنزين 95 بسعر 8.75 جنيهًا والسولار بسعر 6.75 جنيهًا

" ابريل، يونيو"  تخفيض

وأعلنت الحكومة تخفيض أسعار البنزين بكافة أنواعه للربع السنوى " ابريل،يونيو"  وبحسب الاسعار الجديدة التى أقرتها الحكومة  انخفض سعر بنزين 80 إلى 6.25 للتر، بدلًا من 6.5 جنيه، و92 إلى 7.50 للتر بدلًا من 7.75 جنيه، و95 إلى 8.5 للتر، بدلًا من 8.75 جنيه.

وتم تحديد تلك الأسعار عقب اجتماع لحنة التسعير التلقائى للوقود اليوم، وهى المعنية بمراجعة التغيرات العالمية وتعديل الأسعار بشكل دورى كل 3 شهور صعودًا أو هبوطًا فى حدود نسبة 10% من الأسعار السارية، والإبقاء على تثبيتها دون تغيير.

" يوليو، سبتمبر" تثبيت
وقررت لجنة التسعير التلقائى للمنتجات البترولية، المعنية بمتابعة وتنفيذ آليات تطبيق التسعير التلقائى للمنتجات البترولية بشكل ربع سنوى،  بتثبيت الأسعار الحالية في السوق المحلى وذلك للربع "يوليه  سبتمبر ".

وتم الإبقاء على سعر بيع منتجات البنزين بأنواعه الثلاثة: 25ر6 جنيه للتر البنزين 80، و50ر7 جنيه للتر البنزين 92، و50ر8 جنيه للتر البنزين 95، وسعر بيع السولار 75ر6 جنيه للتر.


" اكتوبر، ديسمبر "تثببت


 وللمرة الثالثة خلال العام قررت لجنة التسعير التلقائى للمنتجات البترولية، المعنية بمتابعة وتنفيذ آليات تطبيق التسعير التلقائى للمنتجات البترولية بشكل ربع سنوى،  بتثبيت الأسعار الحالية في السوق المحلى وذلك للربع "أكتوبر،ديسمبر ".
 
وتم الإبقاء على سعر بيع منتجات البنزين بأنواعه الثلاثة: 25ر6 جنيه للتر البنزين 80، و50ر7 جنيه للتر البنزين 92، و50ر8 جنيه للتر البنزين 95، وسعر بيع السولار 75ر6 جنيه للتر
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية