الجمعة 22 يناير 2021...9 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

السيسي يبحث التعاون مع "أورانج" وإنشاء مراكز تجميع مشتقات البلازما في مصر | فيديو

أخبار مصر

أشرف سيد

شهد الأسبوع الرئاسي استقبال الرئيس عبد الفتاح السيسي ستيفان ريتشارد رئيس شركة "أورانج" العالمية للاتصالات، وذلك بحضور الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وكذا كبار مسئولي الشركة في مصر وعلى المستوى الإقليمي.اضافة اعلان


وقال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية إن اللقاء تناول التعاون المشترك مع شركة "أورانج العالمية" في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وأكد الرئيس في هذا السياق تطلع مصر للتعاون البناء مع شركة "أورانج" وغيرها من الشركات الفرنسية، وذلك في إطار العلاقات الثنائية الاستراتيجية بين مصر وفرنسا، والخبرات المتميزة للشركات الفرنسية في كافة المجالات، أخذًا في الاعتبار عملية التنمية الشاملة الحالية في مصر وما يصاحبها من تكنولوجيا الاتصالات والتحول الرقمي والاتجاه نحو تطبيق النظم التكنولوجية الحديثة خاصة في نظم إدارة المنشآت والمدن الجديدة.

وأكد رئيس مجلس إدارة شركة "أورانج العالمية" حرص الشركة على التوسع في أنشطتها في مصر.

وأشار إلى الفرص الاستثمارية الضخمة والواعدة التي يوفرها قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مصر، فضلًا عما تتمتع به من كوادر شابة وعمالة مؤهلة، وكذلك المبادرات المتعددة التي أطلقتها مصر بهدف تحقيق نقلة نوعية في المجتمع عبر توطين التكنولوجيا في مختلف المحافظات والنهوض بمجال صناعة وتصميم الإلكترونيات، وكذلك البنية التحتية الحديثة التي باتت تتمتع بها مصر في مجال المدن الجديدة والطرق والمحاور.

وأضاف المتحدث الرسمي أن اللقاء تطرق إلى استعراض سبل تعزيز التعاون مع شركة "أورانج" وزيادة استثماراتها في مجالات خدمات الاتصالات، والتطبيقات الداعمة لأنظمة عمل المدن الذكية، وإتاحة الخدمات الذكية بما يساهم في الدفع قدمًا بعمليات الشمول المالي، وذلك في إطار حرص الدولة على تطوير قطاع الاتصالات في ظل الدور الذي يقوم به في تحقيق التنمية المستدامة من خلال التحول الرقمي وتوفير المزيد من فرص العمل وتطوير منظومة الخدمات المقدمة للمواطنين.

كما اجتمع الرئيس السيسي مع ريمون جريفولز وفيكتور جريفولز، رئيسي مجلس إدارة شركة "جريفولز" الإسبانية لتجميع وتصنيع مشتقات البلازما.

وحضر الاجتماع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، والدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، واللواء طبيب بهاء الدين زيدان رئيس مجلس إدارة الهيئة المصرية للشراء الموحد، والدكتور تامر عاصم نائب وزير الصحة والسكان لشئون الدواء، واللواء مصطفى أمين مدير عام جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، واللواء طبيب مصطفى أبو حطب مدير المركز الطبي العالمي، واللواء طبيب مجدي أمين مدير إدارة الخدمات الطبية للقوات المسلحة.

وقال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية أن الاجتماع تناول استعراض المخطط العام التنفيذي للمشروع القومي لتصنيع وتجميع مشتقات البلازما في مصر، والذي سيتم بالشراكة مع شركة "جريفولز" الإسبانية ذات الخبرة العريقة في هذا المجال على المستوى العالمي.

ووجه الرئيس خلال الاجتماع بضغط الجدول التنفيذي للمشروع الذي يمثل إضافة ضخمة لسلسلة المشروعات القومية التي تعتني بصحة المواطنين، وذلك بتوطين تكنولوجيا تصنيع وتجميع البلازما في مصر، وأن يتم وفق أعلى المواصفات القياسية العالمية، فضلًا عن نقل خبرة الشركة فيما يتعلق بإدارة المراكز واللوجستيات الخاصة بالبلازما بدءًا من مرحلة تجميعها وحتى الإنتاج، بما يساهم في امتلاك القدرة في هذا المجال الحيوي، الذي له مردود مباشر على صحة وسلامة المواطنين.

كما وجه الرئيس بالبدء الفوري في إنشاء مراكز تجميع مشتقات البلازما في مصر، ووضع آلية فعالة ودقيقة لضمان جدارة الأداء بالتعاون مع الشركة الإسبانية، مؤكدًا سيادته الأولوية المتقدمة التي يمثلها هذا المشروع على مستوى الدولة.

ومن جانبهم؛ أعرب مسئولو شركة "جريفولز" الإسبانية عن تشرفهم بلقاء السيد الرئيس، والترحيب بالتعاون مع مصر في مجال تجميع وتصنيع مشتقات البلازما، وبنقل الخبرات وتوطين التكنولوجيا وتطوير المراكز البحثية في هذا المجال، وذلك على خلفية الاستراتيجية الفعالة التي تنتهجها مصر فيما يتعلق بالمشروعات القومية التي تتم بالتعاون مع الشركاء الأجانب، والتي يتم إنجازها في أزمنة قياسية وبكفاءة عالية نتيجة الاهتمام والمتابعة الشخصية من قبل الرئيس.