Advertisements
Advertisements
الإثنين 19 أبريل 2021...7 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

"مش معانا نجيب عيش حاف".. التفاصيل الكاملة لواقعة قيام ربة منزل وزوجها بعرض طفلتهما للبيع على الفيس

حوادث حبس-4-أشخاص-قتلوا-فلاحا-في-المنوفية
حبس ربة منزل وزوجها

علي الحكيم

"مش معانا نجيب حق لقمة عيش حاف".. بهذه الكلمات بدأت ربة منزل وزوجها الإدلاء باعترافات تفصيلية عن عرض طفلتهما للبيع على مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكدين أن الحاجة إلى المال هى التى دفعتهما للإقدام بيع طفلتهما.

وأضافت والدة الطفلة أمام النيابة العامة، أن الجوع القارس وقلة الحيلة هما السبب الرئيسي لذلك، وأنها لو كانت ميسورة الحال ما كانت لجأت لهذا التصرف.

من جانبه أكد الأب أنه عمل في مهن شاقة شديدة الصعوبة، لكن في نهاية كل يوم كان يتقاضى بضعة ملاليم مقابل عمله.

وأضاف والد الطفلة أنه ذهب لأكثر من جمعية خيرية من أجل التكفل بطفلته، وكانوا يعطونه المواد الغذائية مرة واحدة، ومرات كثيرة يعود لزوجته وطفلته الجائعة خالي الوفاض، محملا بالأسى.

واستطرد الأب قائلا: إنه "هو وزوجته" قررا عرض ابنتهما على مواقع التواصل الاجتماعي بمبلغ مليون جنيه، وعقب تواصل أحد الاشخاص معهما وصل المبلغ لـ 750 ألف جنيه.

من جانبها، كشفت تحقيقات النيابة العامة أن الطفلة التى قاما بعرضها للبيع ابنتهما وبحوزتهما "شهادة ميلاد لها مثبت بها بياناتهما كوالدى الطفلة".

وأضافت التحقيقات أنهما قاما بذلك نظراً لمرورهما بضائقة مالية.

وفي السياق ذاته، أمرت النيابة العامة بحبسهما 4 أيام على ذمة التحقيقات وإيداع الطفلة دور رعاية لحين استكمال التحقيقات، وكلفت المباحث الجنائية بسرعة تحرياتها التكميلية عن المتهمين للوقوف على نشاطهما.

وأكدت معلومات إدارة مكافحة الهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر بقطاع مكافحة المخدرات والجريمة المنظمة قيام إحدى السيدات بالإعلان عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" عن رغبتها فى التصرف والتنازل عن طفلة حديثة الميلاد بمقابل مادى والتواصل مع عملائها من راغبى تبني الأطفال عبر برامج وتطبيقات المحادثات النصية من بينها "الماسنجر" بالمخالفة للقانون.

وبإجراء التحريات وجمع المعلومات أمكن تحديد صاحبة الحساب المذكور وزوجها، وتبين أنهما (سيدة ، ومحل سكنها بالبطاقة بدائرة مركز شرطة نجع حمادي بقنا، وزوجها مقيم بدائرة قسم شرطة المطرية بالقاهرة).

وعقب تقنين الإجراءات وبالتنسيق مع قطاع الأمن العام ومديرية أمن القاهرة والإدارة العامة لتكنولوجيا المعلومات، أمكن ضبطهما وابنتهما "الطفلة"، أثناء قيامهما بعرضها للبيع مقابل مبلغ مادي بدائرة قسم شرطة الوايلى بالقاهرة، كما ضُبط مع المتهمة (هاتف محمول يحوى العديد من الرسائل والمحادثات النصية والصوتية على موقعى التواصل الإجتماعي"فيس بوك – واتساب"، الدالة على ارتكابها جريمة الترويج لبيع طفلتهما)، وبمواجهتهما أقرا بأن الطفلة التى قاما بعرضها للبيع ابنتهما وبحوزتهما (شهادة ميلاد لها مثبت بها بياناتهما كوالدى الطفلة)، وأنهما قاما بذلك نظرًا لمرورهما بضائقة مالية.. فتم اتخاذ الإجراءات القانونية.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements