Advertisements
Advertisements
الأحد 9 مايو 2021...27 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

قبل الإفطار.. سباك وزوجته يطعنان ربة منزل وشقيقين في المنوفية

حوادث جثة
مذبحة أسرية بالمنوفية

محمد صابر

تمكنت أجهزة الأمن من ضبط سباك وزوجته قتلا ربة منزل وأصابا شقيقين بسبب خلافات أسرية بالمنوفية فى أول مذبحة أسرية خلال شهر رمضان 

 مركز أشمون
تلقى مركز أشمون إخطارا  من المستشفي العام، باستقبالها ربة منزل مُصابة بجروح قطعية متفرقه ووفاتها عقب وصولها المستشفى، وزوجها مُصاب بجرح شبه نافذ بالصدر من الخلف، وجرح قطعي باليد اليسرى، وشقيقه مُصاب بجروح قطعية بالرأس والقدم. 
 

 
وبسؤال الثاني والثالث، إتهما كل من شقيقهما من الأم سباك وزوجته مقيمان بذات الناحية، بالتعدي عليهم بالضرب وإحداث ما بهم من إصابات بسلاح أبيض سكين ، لخلافات عائلية. 
 
وتمكن فريق البحث  من ضبط المتهمين، وبمواجهتهما اعترفا بارتكابهما الواقعة لذات السبب، وأرشدا عن الأداة المستخدمة «سكين». 


وتم اتخاذ الإجراءات القانونية وجارى العرض على النيابة العامة.

عقوبة القتل 


ونصت المادة 233 من قانون العقوبات على: من قتل أحدا عمدا بجواهر يتسبب عنها الموت عاجلا أو آجلا يعد قاتلا بالسم أيا كانت كيفية استعمال تلك الجواهر ويعاقب بالإعدام.


كما نصت المادة 234 على: من قتل نفسا عمداً من غير سبق إصرار ولا ترصد يعاقب بالسجن المؤبد أو المشدد.


ومع ذلك يحكم على فاعل هذه الجناية بالإعدام إذا تقدمتها أو اقترنت بها أو تلتها جناية أخرى، وأما إذا كان القصد منها التأهب لفعل جنحة أو تسهيلها أو ارتكابها بالفعل أو مساعدة مرتكبيها أو شركائهم على الهرب أو التخلص من العقوبة فيحكم بالإعدام أو بالسجن المؤبد


وتكون العقوبة الإعدام إذا ارتكبت الجريمة تنفيذاً لغرض إرهابي.


وتحدثت المادة 235 عن المشاركين في القتل ، وذكرت ان المشاركين فى القتل الذي يستوجب الحكم على فاعله بالإعدام يعاقبون بالإعدام أو بالسجن المؤبد.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements