Advertisements
Advertisements
الخميس 15 أبريل 2021...3 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

عودة ضابط مدينة نصر المتهم في واقعة النائبة زينب سالم إلى عمله

حوادث
النائبة زينب سالم

محمد صابر


عاد الرائد شريف الوكيل، معاون مباحث قسم مدينة نصر أول، صاحب واقعة اتهامة بالتعدى على عضو مجلس النواب زينب سالم، إلى عمله بقسم مدينة نصر بعدما كشف التحقيقات الأولية، عدم صحة واقعة التعدي عليها.

كانت نيابة أول مدينة نصر، برئاسة المستشار محمد حتة، أمرت بإخلاء سبيل ضابط الشرطة المتهم بالاعتداء على نائبه بالبرلمان، بضمان وظيفته من سراي النيابة.

وكشفت تحقيقات حسام عرجاوي، وكيل نيابة أول مدينة نصر، أنه أثناء سير شاب بصحبة والدته وشقيقته، وهم مصريون يحملون الجنسية النرويجية، بأحد شوارع مدينة نصر، تحرش نجل شقيقة النائبة البرلمانية لفظيا بفتاة، ما دفع شقيقها لردعه ومعاتبته، فقام نجل شقيقة البرلمانية بإخراج سلاح أبيض وطعنه في بطنه، وتم نقله إلى المستشفى.

وانتقل المستشار عبد الرحمن أمين، مدير النيابة إلى المستشفى لمناظرة المصاب، حيث أكد الطبيب المعالج أن الشاب في حالة خطيرة، ومصاب بجرح غائر أسفل البطن، وأسفر عن ذلك خروج أحشائه، وتم إيداعه غرفة العناية المركزة بين الحياة والموت.

وفحصت النيابة ملف النائبة، وتبين أنها كانت متهمة في 9 قضايا قبل أن تلتحق بمجلس النواب، منها التعدي على ضابط شرطة بالشرقية.

وأضافت تحقيقات النيابة أن تقرير الكشف الطبي التي أجرته النائبة أظهر إصابتها بكدمة في الركبة، وأوضحت النيابة أنها تدرس تقديم طلب برفع الحصانة على النائبة تمهيدًا لاستدعائها للاستماع لأقوالها.

وأظهرت تحقيقات النيابة أن النائبة تعدت على الضابط ومزقت ملابسه، كما سبته ونعتت أفراد الشرطة بالكلاب، وهددتهم بالفصل.

كانت نيابة أول مدينة نصر تلقا بلاغًا من النائبة البرلمانية زينب سالم تتهم فيه ضابط شرطة بقسم أول مدينة نصر بالتعدي عليها.

يشار إلى أن مصدرا بقسم شرطة مدينة نصر أكد أن النائبة زينب سالم كانت موجودة لإخراج نجل شقيقها البالغ من العمر 15 عامًا، والمتهم في قضية تحرش وشروع في قتل بالقوة من القسم، وحدثت مشادات بينها وبين أفراد الشرطة، واتهمتهم بالتعدي عليها.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements