Advertisements
Advertisements
الإثنين 12 أبريل 2021...30 شعبان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

ضبط زوجين احترفا ممارسة الأعمال المخلة بألف جنيه في الساعة

حوادث
صورة أرشيفية

الكاتب


تمكن رجال الإدارة العامة لحماية الآداب بوزارة الداخلية بقيادة اللواء أمجد شافعي مدير الإدارة، من ضبط زوجين احترفا ممارسة الأعمال المنافية للآداب مع الرجال، دون تمييز مقابل مبالغ مالية.

كانت معلومات وردت إلى اللواء محمد زكاء الدين مدير النشاط الداخلي بالإدارة العامة لحماية الآداب، قيام رجل في العقد الثالث من العمر بتقديم زوجته لراغبي المتعة المحرمة، مقابل مبالغ مالية، وأكدت التحريات صحة المعلومات، وأضافت أن الزوج اعتاد هو الآخر تقديم نفسه للزبائن منذ فترة طويلة، وقبل أكثر من شهرين تعرف على امرأة مطلقة من خلال "فيس بوك" وتوطدت علاقتهما، وتزوجها في بداية شهر يونيو الماضي.

التحريات أوضحت أن الزوجين وقعا في ضائقة مالية، واتفقا على بيع جسديهما لمن يدفع من الرجال، وبالفعل أنشأ الزوج صفحة على شبكة الإنترنت، وضع عليها صورا مخلة، ورقم تليفونه، مع إعلان عن تقديم نفسه، وزوجته لراغبي الحرام، مقابل ألف جنيه لكل منهما في الساعة الواحدة، واشترط أن تكون تلك الممارسات في حضوره.

بعد اتخاذ كافة الإجراءات القانونية، تمكنت قوة من رجال مباحث الآداب ضمت كلا من العقيدين: إبراهيم الطويل، وأحمد طاهر.. والمقدمين: حسن النجار، ومحمد حلمي، ووليد طراف، من إلقاء القبض على الزوجين في حالة تلبس داخل شقة بمنطقة جاردن سيتي بالقاهرة.. تحرر المحضر اللازم بالواقعة، وأحال اللواء زكريا أبوزينة المتهمين للنيابة العامة.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements