Advertisements
Advertisements
الخميس 15 أبريل 2021...3 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

رفضت أسرتها تسلمها.. حكاية ربة منزل ألقى عشيقها جثتها في الشارع بالمعصرة

حوادث فيديو..-تطوعت-بجسدها-ليُقطّع-إلى-27-ألف-شريحة..-«سو-بوتر»-جثة-رقمية-خالدة
جثة

أحمد سلامة

ارتبطت ربة منزل عاطفيا بعاطل في منطقة المعصرة جنوب محافظة القاهرة، ومع أول أزمة واجهتها بتخلي أهلها عنها بسبب علاقتها غير الشرعية به تركها هو وأهلها في الشارع بعدما فارقت الحياة إثر أزمة صحية تعرضت لها، حيث رفض أهلها تسلم جثتها من عشيقها الذي تركها لهم في الشارع أمام منزل أسرتها وانصرف وكأنه لم تربطه بها أي مشاعر قبل وفاتها.

رجال المباحث تدخلوا بنقل جثة الفتاة إلى المشرحة تحت تصرف النيابة العامة وألقوا القبض على حبيبها وصديقه وشقيق المتوفاة.  

جثة ملقاة في وسط الشارع بالمعصرة


بدأت الواقعة بتلقي اللواء نبيل سليم مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة إخطارا من قسم شرطة المعصرة، يفيد تلقيه بلاغا من الأهالي بقيام شخصين بإلقاء جثة فتاة أمام منزلها وتركها بدائرة القسم. 

وانتقل رجال المباحث لمكان الواقعة وبالفحص تبين العثور على جثة ربة منزل تدعى "منى. ا" ٢٣ سنة، ترتدي ملابسها كاملة، ويوجد جبس بالذراع الأيمن وجرح سطحي قديم بمنتصف الجبهة، وجرى نقل الجثة إلى المشرحة تحت تصرف النيابة العامة.

كاميرات المراقبة


وبإجراء التحريات وفحص كاميرات المراقبة تبين قيام "سمير. س" ٣٧ سنة سباك ومقيم المعصرة البلد وصديقه "أحمد. م" ٤٤ سنة عاطل، قاما بإلقاء جثتها في الشارع.

علاقة عاطفية


وعقب تقنين الإجراءات تمكن رجال المباحث من ضبطهما، وبمواجهتهما اعترفا المتهمين بارتكاب الواقعة، وأن المتوفاة كانت على علاقة عاطفية بالمتهم الثاني "عاطل"، وعقب تدهور حالتها الصحية، اتصلت به حال تواجدها بالمستشفى، وطلبت اللجوء إليه لرعايتها صحيا نظرا لرفض المستشفى قبولها لتدهور حالتها.

اعترافات المتهمين


وأضاف أن المتوفاة حضرت إليه ليلة أمس مستقلة إحدى سيارات الإسعاف بشارع ترعة الخشاب، محل سكنه، واتصل بشقيق المتوفاة، بقصد تسلمها وتسكينها بمنزل عائلتها، لكنهم رفضوا تسلمها.

وأوضح المتهم الثاني، أنه تفاجأ صباح اليوم بوفاتها، فاستعان بالمتهم الأول "السباك" في استئجار إحدى الدراجات البخارية "توك توك"، ونقل المتوفاة إلى محل سكن أسرتها، وعندما وصلوا إلى منزل أسرتها رفضوا استقبالها، ما دعاهم إلى تركها في الشارع أمام باب منزل أهلها وانصرفا.

شقيق المجني عليها


وباستدعاء شقيق المتوفاة "إسلام ا" ٢٥ سنة، سائق، ومقيم شارع العارف حدائق حلوان، بمواجهته أقر بصحة ما جاء باعتراف المتهمين.

وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements