رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بث مباشر.. الحكاية لم تنتهِ.. تفاصيل جديدة في قتل مليونير لابنه بسبب لمبة السلم

فيتو
Advertisements
تفاصيل جديدة تكشفها طالبة بكلية الصيدلة وابنة عمتها فى مقتل والدها صاحب ورشة خراطة بـ6 طلقات نارية فى صدره أطلقها عليه والده المليونير بسلم عقار سكنهما بمنطقة الزاوية الحمراء بسبب لمبة السلم.


انتقل محقق "فيتو" لمكان الواقعة، والتقى مع أسرة المجني عليه لكشف غموض وملابسات الجريمة التي هزت منطقة الزاوية الحمراء.



التخطيط لارتكاب الجريمة
وقالت دعاء طالبة بكلية الصيدلة "ابنة المجني عليه": "بابا في يوم الحادثة كان راجع البيت وكان في خلاف اليوم ده، وجدي كان بيحاول توريط أبي في أي مشكلة داخل قسم الشرطة، لقد سمعت جدي وعمتي يخططان لشيء ما، وحاولت الاتصال بوالدي لتحذيره إلا أنه طمأنني وقال لي سيبيها على الله".

مليونير يقتل نجله بالزاوية
وأوضحت أنه أثناء عودة والدها إلى المنزل وعقب دخوله قام جدها بإطلاق النيران عليه، لتهرول هي وأخوها ليجدا والدهما متوفيًا في وقت لم يتعد الـ39 ثانية من وقت دخوله المنزل.

وطالبت ابنة المجني عليه بالقصاص من القاتل، لافتة إلى أن جدها طبعه قاسٍ جدًا وبخيل، ويهدد الجيران بالمسدس خاصته.

المتهم طرد نجله من المنزل
وأضافت: "جدي طردنا من البيت أثناء دراستي للثانوية العامة في 2017"، مؤكدة أنه دائم الشجار مع والدها وأعمامها لكنه كان يحب بناته فقط.

وأشارت إلى أنها قضت هذه المرحلة الدراسية بأكملها خارج البيت، وأن والدها وأسرتها عادوا للمنزل من جديد بعدها، ومنذ تلك الفترة يداوم جدها على الشجار مع والدها.

دعوى نفقة
وتابعت: "جدتي عقب عودتنا للمنزل انتقلت للعيش معنا في نفس الشقة بسبب قسوة جدي، لقد كانت مريضة وتوفيت خلال العيد الماضي".

وأوضحت أنها كانت مريضة وتحتاج إلى علاج، ووالدها لم يكن لديه القدرة المالية للتكفل بها، ما دفعه لمحاولة إدخال وسطاء من المنطقة للتوسط بينه وبين والده من أجل دفع مستحقات العلاج، إلا أنه رفض، ليضطر والدها لرفع قضية نفقة علاج لحق والدته نتج عنها مبلغ 300 جنيه شهريًا، ومن حينها ويستمر الجد في افتعال المشاكل مع أبيها، كان آخر تلك المشاكل "مشكلة نور السلم".

وتابعت: "بعد وفاة والدي من أول طلقتين قام جدي باستكمال إطلاق الرصاص على جثمان والدي"، لافتة إلى أن إجمالي الطلقات وصل إلى 6 طلقات، ووالدي نطق الشهادة قبل وفاته".

لمبة السلم
وأضافت، أن والدها حاول الهرب في البداية إلا أنه لم ينجو، لافتة إلى أن الفترة الأخيرة كان والدها يحرص على عدم الاحتكاك مع جدها، وأن مشكلة نور السلم بسيطة للغاية، وأن والدها عرض التكفل بمصاريف كهرباء هذه اللمبة إلا أن جدها كان يتعنت معه.

وأوضحت أنه منذ وفاة جدتها، يواصل جدها استفزاز والدها، مضيفة أنه يمتلك الملايين، وأن والدها وعمها المتوفى كانا السبب في هذه الثروة أثناء العمل في ورشتهما.

هنجيبه وهنبعد عن الكاميرا والتقطت حنان ابنة شقيقة المجنى عليه أطراف الحديث من "دعاء"، لتسرد تفاصيل اخرى عن الواقعة وقالت:" كنت شاهدة على كل ما حدث الضحية ولم يكن خالى فقط لكنه كان بمثابة والدى، ومن يوم الحادث مش بنعرف ننام".

وأضافت أنها كانت فى شقتها وسمعت جدها ووالدتها يتناقشان على قتله دون تمييز كل الكلام، لافته الى أنها سمعتهم يقولون "هنجيبه وهنبعد عن الكاميرا".

وتابعت: خرجت من شقتى لأرى ماذا يحدث فوجدت "دعاء" ابنة خالى تسمع أيضاً الكلام فقامت بالإتصال بوالدها لتخبره عما يحدث وأن هناك تدبير لأمر ما سيحدث لكنه لم ستجب لها.

لم نستطع النوم وأضافت: عقب حضور خالي أطلق جدي عليه رصاصتين وهرعنا الى الأسفل لكنهما لم يتوقف ووجه له طلقات أخرى".

وكشفت "حنان" أن جدها قاسى الطباع وتسبب فى ترك المجنى عليه للمنزل عدة مرات، واصفة إياه بانه لا يحب أولاده وكان سببًا فى وفاة خالها الأكبر وجدتها من الظلم الذى تعرضا له على يده.

جدها قتل نجلة بإطلاق النار عليه وأكدت ابنة شقيقة المجنى عليه أنها سمعت والدتها تقول لجدها "إحنا نعملها فى حموتها وأنا هستناه قدام الكاميرا" وهو ما حدث بالفعل حيث أطلق جدها عليه النار عقب دخوله مباشرة اثناء صعوده السلم.

واختتمت حنان حديثها بالمطالبة بحق خالها حتى يطمئن قلبها مرددة "عايزين حقه مش عايزين حاجة غير كده".

تحقيقات النيابة وكشفت تحقيقات نيابة شمال القاهرة الكلية، برئاسة المستشار أشرف الأزهري، وكيل النائب العام، في اتهام مليونير بقتل نجله بسبب خلافات أسرية بينهما بدائرة قسم شرطة الزاوية الحمراء، أن المتهم أقر بارتكاب الواقعة.

وتبين من التحقيقات أن الأب المتهم يعمل في مجال الخراطة منذ سنين، وكون ثروة كبيرة من خلال مجال عمله، وعقب نشوب خلافات مالية بينه وبين نجله أشهر في وجهه سلاحًا ناريًا، وأطلق صوبه 6 طلقات نارية فسقط قتيلًا. 

وتبين من التحريات أن المتهم ارتكب الجريمة فجر يوم الواقعة، داخل منزلهم بشارع الشركات بدائرة قسم شرطة الزاوية الحمراء باستخدام سلاح ناري "طبنجة" وصوب تجاه ابنه وأطلق عليه 6 رصاصات أسقطته قتيلًا في الحال.

بداية الواقعة
وتبين من التحقيقات أنه عقب ورود بلاغ لقسم شرطة الزاوية الحمراء، بقيام "حنفي. م" ٦٥ سنة، بقتل نجله "أحمد.ح" ٤٥ سنة، باستخدام سلاح ناري، وتبين أن الأب المتهم قام بإطلاق 6 أعيرة نارية صوب نجله فأصيب وسقط غارقًا في دمائه.

وكشفت التحريات أن الأب المتهم أطلق النار على المجني عليه نجله داخل العقار محل سكنهم.

البداية عندما تلقى قسم شرطة الزاوية الحمراء بلاغًا بمقتل شاب في العقد الرابع من العمر على يد والده رميًا بالرصاص بسبب خلافات أسرية بينهم، وعلى الفور انتقل رجال مباحث القسم وتم القبض على المتهم، وكشفت التحريات الأولية أن المتهم يبلغ من العمر ٦٠ عامًا قام بقتل نجله بـ٦ طلقات بسبب خلافات بينهما.

وتحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة العامة للتحقيق التي صرحت بدفن الجثة، وأمرت بحبس المتهم 15 يومًا على ذمة التحقيقات.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية