Advertisements
Advertisements
الثلاثاء 9 مارس 2021...25 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

النيابة تناظر الطفلة ضحية واقعة التعري على يد والدها بالدقهلية

حوادث IMG20210120152644
موقع حادث تعذيب طفلة علي يد والدها في الدقهلية

سالي نافع

ناظرت  نيابة طلخا ونبروه العامة، برئاسة المستشار أحمد المسلمي رئيس النيابة، ملابس الطفلة التى قام والدها بتعذيبها بقرية بانوب التابعة لمركز نبروه فى محافظة الدقهلية، وذلك لمطابقتها مع ملابس الطفلة وقت الواقعة ومدى تطابقها مع الفيديو المنشور، ومناظرة الطفلة عما إذ كان بها اى إصابات جراء الحادث.

وقامت النيابة باستدعاء كلا من الأم وسؤالها عن ملابسات الحادث، و والد الأم و أحد شهود العيان الذي ظهر داخل مقطع الفيديو محاولا الدفاع عن الطفلة.

التحقيق مع الأب وزوجته فى واقعة فيديو تعذيب رضيعته بالدقهلية

وكان اللواء رأفت عبدالباعث مدير أمن الدقهلية قد تلقى إخطارا من اللواء مصطفى كمال مدير المباحث بورود بلاغ من الأهالي بتداول فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" يظهر أب يجرد طفلة رضيعة لا يتعدى عمرها عام واحد من كامل ملابسها، ويتركها تزحف بأيديها وأقدامها في الشارع، وسط صراخ من المارة والجيران الذين حاولوا منعه دون جدوى محاولا حرقها.

وعلى الفور انتقلت قوات من مباحث نبروه برئاسة الرائد محمد على وتبين أن الأب يدعى رمضان حسنى رمضان وشهرته أبو الشحم 36 سنة، ميكانيكي سيارات، حيث قام بخلع ملابس رضيعته بالكامل، وتركها في الشارع في عز الصقيع، ومنع الأهالي من إنقاذ طفلته، وذلك للانتقام من زوجته لخلافات أسرية بينهما.

وتمكنت القوات الأمنية بمحافظة الدقهلية، من القبض على الأب، وحرر المحضر اللازم لمتابعة النيابة العامة التحقيقات.

وفي ذات السياق انتقل فريق من النيابة العامة بنيابة طلخا  برئاسة المستشار مصطفي محمد، و قوة أمنية من مركز شرطة نبروه لعمل المعاينة اللازمة على المكان محل واقعة تجريد أب لطفلته من ملابسها وتعذيبها ومحاولة إضرام النيران بها بقرية بانوب التابعة لمركز نبروه بمحافظة الدقهلية.


ووجهت النيابة العامة خلال التحقيق مع الأب بطل فيديو تعذيب رضيعته في الدقهلية  تهمة الشروع في قتل الطفل.


وكانت قوات الأمن بالدقهلية بالتنسيق مع رجال مباحث مركز شرطة نبروه، ألقت القبض على الأب المتهم بتعذيب رضيعته وتركها بلا ملابس في الشارع تصرخ علي إثر خلافات مع زوجته.


وحررت زوجة الأب المتهم بطل فيديو تعذيب رضيعته محضرا بمركز شرطة نبروه، ورفعت مقطع فيديو لواقعة التعذيب على مواقع التواصل الاجتماعي ولاقي تعاطفا كبيرا .


وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" تداولوا فيديو يظهر أبا يجرد طفلة رضيعة لا يتعدى عمرها عام واحد من كامل ملابسها، ويتركها تزحف بأيديها وأقدامها في الشارع، وسط صراخ من المارة والجيران الذين حاولوا منعه دون جدوى محاولا حرقها.

وكشفت التحريات أن صاحب الواقعة أب قرر أن يتخلى عن كل مشاعر الأبوة أمام الجميع في قرية أبنوب التابعة لمدينة نبروه، بمحافظة الدقهلية، قام بتجريد ابنته الرضيعة من ملابسها وتعذيبها، للانتقام من زوجته أمام مكان مسكنهما في الدقهلية.

وتبين أن الأب يدعى "رمضان أ. ال" ويبلغ من العمر 36 سنة، قام بتجريد رضيعته من ملابسها بالكامل، وتركها في الشارع في عز الصقيع، ومنع الأهالي من إنقاذ طفلته، وذلك للانتقام من زوجته لخلافات أسرية بينهما.
وأكد شهود عيان بالمنطقة أن الأب سيء السمعة، ودائم المشاجرة مع زوجته فى الشارع، وقام بهذا الفعل الشنيع للانتقام من زوجته من أجل حرق قلبها على نجلتها، وذلك بعد مشاجرة بينهما اسمتع لها جميع السكان فى الشارع.

وتبين أن الزوجة متزوجة منذ عامين من الأب وبينهما خلافات دائمة قامت على إثرها الزوجة بترك مسكن الزوجية والعودة لمنزل لأهلها، كما حاول الأهالي إنقاذ الطفلة ولكنه قام بمنعهم، وأكد أن من سيقرب لها سيقوم بالاعتداء عليه بالضرب.

ولاقى الفيديو غضب بين رواد مواقع التواصل الاجتماعى مطالبين بضبط الأب واتخاذ الإجراءات القانونية تجاهه.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements