Advertisements
Advertisements
الجمعة 7 مايو 2021...25 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

المتهم بحرق جثة موظفة حلوان يعترف بارتكاب الواقعة ويكشف السبب وطريقة التنفيذ

حوادث 736
المتهم بحرق جثة موظفة حلوان يعترف بارتكاب الواقعة

محمد صابر

ألقت أجهزة الأمن بالقاهرة، القبض على التربي المتسبب في حرق جثة ممرضة عقب إخراجها من القبر بحلوان نكاية فى زميله بسبب خلافات بينهما.


وأدلى المتهم باعترافات تفصيلية أمام مفتشي المباحث عن تنفيذ جريمته، قائلا بأنه نفذ الجريمة نكاية فى زميله "تربي"، وذلك لوجود خلافات سابقة فيما بينهما.

وأضاف المتهم بان خلافات سابقة جمعته مع زميله التربي الخاص بمنطقة المقابر مما دفعه للتفكير في الانتقام، وخطط لفتح أحد القبور وإشعال النيران في الجثة.


وأكد أنه لا يعلم شخصية الجثة أو أسرتها، وأنه أثناء وصوله إلى المقابر، فتح القفل الخاص بخانة السيدات، وقام بإخراج الجثة وإشعال النيران بها.


واستطرد المتهم: "غادرت موقع الجريمة واختبأت حتى فوجئت بقوات الشرطة تلقي القبض علي، ووجدت اهتمام كبير من المواطنين بشأن الواقعة، متابعا: لو كنت أعلم بأن الموضوع هيبكر بالشكل ده مكنش عملت كده.


حرق جثة موظفة حلوان

بداية الواقعة، كانت بتلقي قسم شرطة حلوان بلاغا من  تُربى بأنه حال مروره بمدافن إحدى العائلات بدائرة القسم فوجئ بفتح القفل الخاص بخانة السيدات وتفحم جثة إحدى السيدات "متوفاة بتاريخ سابق".


 وعقب تقنين الإجراءات ومن خلال تكثيف التحريات تمكنت وحدة مباحث القسم من تحديد وضبط مرتكب الواقعة أحد الأشخاص تربى ، مقيم عزبة بدائرة القسم والذى إعترف بإرتكابه الواقعة نكاية فى المبلغ وذلك لوجود خلافات سابقة فيما بينهما .


وتم بإرشاده ضبط الأدوات المستخدمة فى إرتكاب الواقعة وجارى العرض على النيابة العامة .


وقررت النيابة حبس المتهم ٤ أيام على ذمة التحقيقات، وكلفت المباحث الجنائية بسرعة تحرياتها التكميلية للوقوف على نشاط المتهم.


شهود العيان

واستمعت نيابة حلوان لأقوال شهود العيان بمدافن عزبة الوابور في واقعة الممرضة «م ا» 40 سنة التي أشعل مجهولون النار بجثتها داخل المدفن الخاص بها بعد وفاتها إثر فيروس كورونا، لسماع أقوالهم حول الواقعة وإشعال النار بها وتركها متفحمة خارج المقابر وفروا هاربين.  


شهادة صادمة 


وقال أحد شهود العيان ويدعى خالد م "اتفاجأنا الصبح بالجثة مولعة في حوش المدفن ما عرفناش نعمل أي بلغنا أهلها تليفونيا.. ولما جوم رجع التربي جثة بنتهم تاني للقبر ".  


من جانبه أمرت نيابة حلوان بالتحفظ على كاميرات المراقبة المحيطة بمسرح الجريمة لتحديد هوية الجناة.


مصادر أمنية


وكانت مصادر أمنية أكدت أن هناك فريق بحث عالي المستوى يقوده اللواء نبيل سليم مدير مباحث العاصمة يعاونه فيه المقدم محمد السيسي رئيس مباحث حلوان لكشف غموض الواقعة بعد أن تلقى القسم بلاغا من أسرة ممرضة تبلغ من العمر 40 عاما تدعى «م ا» تعمل في مكتب شؤون المرضى بمستشفى حلوان العام وتقيم في المشروع الأمريكي في حلوان قالوا فيه إن ابنتهم توفيت بفيروس كورونا وتم دفنها بالمقابر وأنهم اكتشفوا أن مجهولين نبشوا القبر واستخرجوا جثة ابنتهم بعد دفنها وقاموا بحرق جثتها وتركوها متفحمة. 


تفريغ الكاميرات 


وأكدت المصادر الأمنية أنه بمعاينة المقبرة تبين فتحها بالفعل واستخراج جثة الممرضة وأن هناك فريق بحث يعمل على قدم وساق للوصول للجناة وجاري تفريغ الكاميرات بهدف سرعة ضبطهم.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements