Advertisements
Advertisements
الخميس 15 أبريل 2021...3 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

القبض على المتهم بقتل شهيد لقمة العيش بأسوان.. المتهم: لقيت جنيهين فقط

حوادث Screenshot_23
المجني عليه الشاب أندرو

دعاء إبراهيم محمود

تمكنت مباحث قسم أول أسوان برئاسة الرائد محمود الباجا من ضبط قاتل الشاب أندرو جرجس الذي أطلق عليه الشارع الأسواني شهيد لقمة العيش، حيث قتل غدرا أثناء عمله على توك توك بهدف السرقة.

بداية الواقعة

ترجع الواقعة إلى يوم 1 يناير 2021 عندما عثر على جثة الشاب أندرو جرجس بخور المحمودية دائرة قسم ثاني في مدينة أسوان وبه العديد من الطعنات النافذة في جسده التي على إثرها لفظ أنفاسه الأخيرة.


وكان الشاب أندرو في ذلك الوقت خرج من منزله للبحث عن لقمة العيش واستوقفه شخص ليطلب منه توصيله إلى خور المحمودية لينفذ جريمته هناك، وسرقة التوك توك الخاص به ولكن عند هروب القاتل بالتوك توك توقف في منطقة قريبة بسبب عدم وجود مواد بترولية بداخله مما أجبره على تركه للهروب مسرعا.


تشكيل فريق بحث لحل لغز الجريمة


وتم تشكيل بحث مكون من الرائد محمود الباجا رئيس مباحث قسم أول أسوان والمقدم محمد الرفاعي رئيس مباحث قسم ثان، وكلا من معاونين المباحث النقيب مصطفى إسماعيل قسم أول والنقيب أحمد حسام قسم ثان، برئاسة رئيس مباحث مديرية أمن أسوان العميد أشرف عبد المالك، وتحت إشراف اللواء أحمد الراوي مدير مباحث مديرية أمن أسوان.


تحريات فريق البحث وكشف هوية القاتل

وتوصلت تحريات فريق البحث بعد أيام من وقوع الحادث إلى الجاني وتم تحديد هويته، وهو "صلاح. م. ح" 28 سنة ومقيم في عزبة العسكر بمدينة أسوان، وتم تكثيف جهود البحث لضبطه بعد هروبه خلال الفترة الماضية، وبتقنين الإجراءات وإصدار إذن النيابة تم ضبطه في منطقة سكنه.

 
اعتراف القاتل بجريمته


وبمواجهته اعترف بارتكابه الجريمة بدافع السرقة، وأرشد عن مكان السلاح الأبيض "مطواة" أداة الجريمة، حيث ألقى بها في أحد أكوام القمامة بمنطقة كيما وبالفعل عثر عليها رجال المباحث.

القاتل خطط للقتل بدافع السرقة والمجنى عليه لا يملك سوى جنيهين

وأقر في اعترافاته أنه خطط لجريمته مسبقا لأن الشاب المجني عليه مسالم ولن يكشف نيته السيئة، وعندما حاول سرقة تليفونه المحمول والتوك توك حاول منعه مما دفعه لقتله بعدة طعنات نافذة في جسده وبعد أن لفظ أنفاسه الأخيرة اكتشف أن القتيل لا يملك سوى جنيهين فقط، واستولى على هاتفه المحمول والتوك توك وتركه غارقا في دمائه، وبعد مسافة توقف منه التوك توك لعدم وجود مواد بترولية لتشغيله مما اضطره إلى تركه ليهرب.

القاتل متعاطي هيروين  

وكشفت تحريات المباحث أن المتهم سيئ السمعة والسير والسلوك ويتعاطى المواد المخدرة "هيروين"، بينما المجني عليه شاب خجول وحسن السمعة ومحبوب من الجميع وكان يسعى إلى توفير دخل مادي له ولأسرته من خلال عمله على التوك توك، بعد ضبط المتهم تحرر المحضر اللازم وجار العرض على النيابة العامة واتخاذ الإجراءات القانونية تجاه الواقعة.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements