Advertisements
Advertisements
الجمعة 7 مايو 2021...25 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

اعترافات صادمة للمتهم باغتصاب حفيدة زوجته أمام النيابة: "مراتي كانت بتسهلي معاشرتها"

حوادث اغتصاب-طفلة
اغتصاب-ارشيفية

علي الحكيم

‏ أدلي المتهم باغتصاب حفيدة زوجته التي لم تتجاوز الـ13 عامًا من عمرها داخل "عشة الفراخ" أعلى سطح منزله في حلوان، باعترافات تفصيلية أمام رئيس النيابة، قائلا: "زوجتي كانت تتودد لي بتقديم حفيدتها خصوصًا وأنها تكبرني بأكثر من ٣٠ عاما.

  وأضاف المتهم إن الجدة كانت تطلب من حفيدتها أن تصعد معي إلى سطح المنزل لممارسة الرذيلة مقابل إعطائها "قطعة حلوى". 

وتابع المتهم: لم أعرف أنها حامل إلا بعد الفضيحة، مضيفا إن زوجته هي من ورطته في ذلك. 

وكان اللواء نبيل سليم مدير الإدارة العامة لمباحث العاصمة، تلقى إخطارًا من المقدم محمد السيسي رئيس مباحث قسم شرطة حلوان يفيد بحضور سيدة -جدة الطفلة من الأب- إلى القسم، وبصحبتها حفيدتها، 13 عامًا، معاقة ذهنيًا، وحررت محضرًا ضد زوج جدة الطفلة من ناحية الأم، واتهمته باغتصاب المجني عليها ما نتج عنه حملها، بموافقة جدتها من ناحية الأم. 

وتم تشكيل فريق بحث وتحرٍ من صحة البلاغ تبين من صحته، وبعرض الطفلة على طبيب أثبت حملها، وأكدت تحريات المباحث أن وراء ارتكاب الجريمة زوج جدتها من ناحية الأم. 

وكشفت التحريات أن الطفلة تبلغ من العمر 13 سنة، معاقة ذهنيًا، كانت تقيم بصحبة جدتها من ناحية الأم، واتفقت مع زوجها العرفي على أن يمارس معها الرذيلة بمعرفتها "في عشة الفراخ" فوق سطح المنزل. 

وأشارت التحريات إلى أن الجدة كانت تطلب من حفيدتها الصعود مع المتهم -زوج الجدة العرفي- إلى سطح المنزل لممارسة الرذيلة مستغلة مرضها، مقابل إعطائها "قطعة حلوى" وكان يعاشرها معاشرة الأزواج. 

وأكدت التحريات أن المتهم اغتصب الطفلة أكثر من 20 مرة فوق سطح المنزل خلال 3 شهور متتالية، ما تسبب بحملها سفاحا. 

وعقب تقنين الإجراءات تمكن رجال المباحث من ضبط المتهمة، وتمكن زوجها من الهرب، وبمواجهتها بالتحريات أنكرت الواقعة وأكدت أنها لا تعلم شيئًا عن واقعة اغتصاب حفيدتها على يد زوجها العرفي. 

وعقب تقنين الإجراءات تمكن رجال المباحث من ضبطه في أحد الأكمنة المعدة له، وبمواجهته أعترف بإرتكاب الواقعة .
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements