السبت 23 يناير 2021...10 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

إخلاء سبيل سلمى الشيمي ومصور سيشن سقارة بكفالة ٥٠٠ جنيه

حوادث 915
سلمى الشيمى

شيماء المحلاوي

أخلت نيابة حوادث جنوب الجيزة سبيل فتاة سيشن الأهرامات "سلمى الشيمي" التي أجرت جلسة تصوير بالزي الفرعوني في منطقة سقارة والمصور بكفالة ٥٠٠ جنيه لكل منهما. اضافة اعلان


وقالت المتهمة عقب القاء القبض عليها انها والمصور اتفقا علي دفع مبلغ ١٥٠٠ جنيه للموظفين وأفراد الأمن ممن سمحوا لهم بتصوير الجلسة داخل المنطقة الاثرية وبجوار هرم زوسر المدرج، وأشارت المتهمة  إلى أنها لديها مقطع فيديو يثبت اتفاق المصور مع الموظفين على دفع المبلغ المالي ستقدمه لجهات التحقيق. 

وقالت سلمي إنها لا تعرف قواعد التصوير فى المناطق الأثرية، والتزمت بتعليمات العاملين، ولم تخالفهم أو تحتال عليهم، وإنها حصلت على الصور من "حسام" المتهم الثانى وبعد نشرها فوجئت بكم الجدل الذي أثير حولها.

وانكرت سلمى الشيمي، تهم اقتحام منطقة أثرية بطريقة غير قانونية وتصوير صورًا فوتوغرافية وفيديوهات دون الحصول على إذن من الجهات المختصة والتحريض على الفسق، خلال نشر صورًا مثيرة للغرائز على منصات التواصل الاجتماعي.

وانتدبت النيابة ، محام لحضور جلسة التحقيق مع سلمى الشيمى  وبدأت النيابة فى الإستماع لاقوالها، حول تفاصيل الواقعة، وحيثيات تصوير الفوتو سيشن.

ووصلت سلمى الشيمى  إلى سرايا النيابة مرتدية عباءة سوداء، وامرت النيابة بالتحفظ على الزى الفرعونى الذي ارتدته الموديل بجلسة التصوير كما امرت بالتحفظ على هاتفها المحمول وهاتف المصور.

وتبين من التحقيقات أن الفتاة تدعى سلمى كرم عبدالمنعم الشيمي بالغة من العمر 26 عامًا، وحاصلة على بكالوريوس تمريض وتعمل فى الإعلانات "موديل" وتقيم بمنطقة مدينة نصر.

وان مصور الجلسة ويدعى "حسام. م. ف" الشهير بـ"حسام أورتيجا"، وبالغ من العمر 23 سنة ومقيم بمدينة حلوان.

وتبين أن المتهمين قطعا تذاكر زيارة مناطق أثرية، وبمجرد دخولها قامت بخلع العباءة وكانت ترتدي ملابس فرعونية وقامت بتصوير لقطات مصورة وفيديو

وجهت النيابة  تهمة التصوير بدون تصريح بالمنطقة الأثرية بسقارة لكل من سلمي الشيمي وحسام محمد وواجهتهم بالتحريات.
 
وأوضحت  التحقيقات أن المتهمين دخلوا المنطقة الأثرية بسقارة يوم الأربعاء الماضي، بعد قطع تذاكر، وكانت الفتاة ترتدي عباءة سوداء تحتها ملابس "فرعونية" للملكة "كليوباترا".

وأشارت التحقيقات، أن الفتاة خلعت العباءة فى منطقة التصوير، وبدأ المصور فى التقاط الصور، واستمرت جلسة التصوير ما يقرب من 15 دقيقة.


وكانت أجهزة الأمن، القت   القبض على عارضة الازياء سلمى الشيمى المعروفة إعلاميا   ب" فتاة سقارة "  بعد أن اثارت حالة من الاستياء والإساءة إلى الحضارة المصرية  تمهيدا لتقديمها لجهات التحقيق خلال ساعات لسماع اقوالها فى البلاغات المقدمة ضدها.

وتمكنت قوة أمنية من ضبط   مصور جلسة التصوير  عارضة الازياء  سلمى الشيمي  وقال حسام محمد مصور فوتوسيشن سلمي الشيمي،  إنه حصل على 1000 جنيه مقابل جلسة التصوير.

وأوضح ، أن سلمى اتفقت معه على تصوير فوتوسيشن عن حياة الفراعنة بمنطقة الأهرامات قائلا :  "روحنا ودخلنا وأول ما سألونا  على البوابة هتصوروا إيه قولنا هنصور فوتوسيشن عادى عن الفراعنة وهى  دخلت على البوابة بعباية، وغيرت تحت وقطعنا تذاكر عادية" 

وأكد الدكتور مصطفى وزيري، الامين العام لمجلس الآثار،  حرص وزارة السياحة والآثار الدائم، على الحفاظ على الأماكن الأثرية، وتاريخ الحضارة المصرية القديمة، وأن أي شخص يثبت تقصيره في حق الآثار والحضارة المصرية؛ سيتم معاقبته، بعد نتيجة تحقيقات النيابة في واقعة التصوير .



وقال مصدر مسئول بمنطقة سقارة الأثرية، إن وزارة الآثار تجري تحقيقًا حول واقعة ظهور فتاة “موديل” ترتدي ملابس فرعونية في منطقة هرم سقارة، والتي أثارت جدلًا واسعًا بمواقع التواصل الاجتماعي، بعد ظهورها في “فوتوسيشن” مرتدية الزى الفرعوني مشيرا إلي إن الصور المتداولة لفتاة تدعى “سلمى الشيمي”، عارضة أزياء، هي صور حقيقية، والتقطت بالفعل منذ 4 أيام أمام الهرم المدرج بمنطقة سقارة.

وأضاف المصدر، أن الفتاة دخلت منطقة هرم سقارة كأنها زائر عادي، مرتدية عباءة سوداء، لتزيل هذه العباءة وتكشف عن اللبس الفرعوني والزى عبارة عن شريط يحيط بوسط الجسم ويتدلى طرفاه من الأمام، قطع من قماش التيل الأبيض تلتف حول الجسد، وتصل فوق الركبتين بقليل من الخلف والأمام، تشد ويتدلى طرفاها من الأمام.

واستطرد: “حصل خداع للأثريين بالمنطقة، عشان هما كانوا قاطعين تذاكر عادية جدا”، لافتًا إلى أن الوزارة غاضبة جدا وجار التحقيق في الواقعة.