الخميس 28 يناير 2021...15 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

نواب "تشريعية البرلمان" يكشفون عقوبة مخالفة الدعاية بانتخابات مجلس النواب

سياسة 7202016223434979617750
صورة أرشيفية

محمد زكريا

كشف عدد من نواب اللجنة التشريعية فى البرلمان عن عقوبة مخالفة الدعاية الانتخابية لمجلس النواب وتصل العقوبة فى بعض الحالات إلى حرمان المرشح من خوض السباق الانتخابى.اضافة اعلان


وبدأت الدعاية الانتخابية يوم الاثنين الماضى للمرشحين في انتخابات مجلس النواب بالنسبة لمحافظات المرحلة الأولى ، وذلك بالتزامن مع إعلان الهيئة الوطنية للانتخابات القائمة النهائية للمرشحين.

وتستمر الدعاية الانتخابية لمدة 13 يوما ، ليبدأ الصمت الانتخابي في 18 أكتوبر 2020 بالنسبة للمرحلة الأولى للانتخابات التي تشمل محافظات ، الجيزة والفيوم وبني سويف والمنيا وأسيوط والوادي الجديد وسوهاج وقنا والأقصر وأسوان والبحر الأحمر والإسكندرية والبحيرة ومطروح .

حرمان المرشح
وقال عبد المنعم العليمي عضو اللجنة التشريعية بمجلس النواب إن الدعاية الانتخابية جاءت من قانون مباشرة الحقوق السياسية لافتا إلى أن القانون هو الذي نظم الدعاية الانتخابية ووضع الحد الأقصى للقائمة والفردي في الدعاية.

وأضاف عضو تشريعية النواب: قانون مباشرة الحقوق السياسية فوض الهيئة الوطنية للانتخابات بتحديد الأمر والمراقبة في الدعاية الانتخابية مشيرا إلى أن مخالفة الدعاية الانتخابية قد تصل إلى حرمان المرشح من خوض الانتخابات وحال وجود مصادر أموال غريبة أو غيره تتدخل الهيئة الوطنية للانتخابات في هذا الأمر.

وتابع: من ضمن الأوراق المطلوبة في الترشح تقديم كشف حساب بنكي رئيسي من مصر حتى يعرف مصادر تمويل الدعاية وتتم مراقبة الحساب في الدعاية موضحا أن عقوبة مخالفة الدعاية تحدد على حسب المخالفة التي تمت.

ملزم للجميع
وقالت سوزى ناشد عضو اللجنة التشريعية بمجلس النواب إنه لا بد من الالتزام بالحد الأقصى للدعاية الانتخابية بانتخابات مجلس النواب لافتة إلى أنه ما دام ورد الحد الأقصى للدعاية فى القانون أصبح ملزما على الجميع.

وأضافت عضو تشريعية النواب: لا يجوز مخالفة القانون فى الدعاية الانتخابية وخاصة أنه نص على عقوبات لمخالفى الدعاية الانتخابية ولا بد من التزام الجميع بهذا الأمر حتى لا يخضع للعقوبات.