Advertisements
Advertisements
السبت 15 مايو 2021...3 شوال 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

مقترح برلماني بفصل "السكك الحديدية" عن "النقل"

سياسة 2e79ea05-d111-4f13-98a9-c7f0474abda7
قطارات السكة الحديد

محمد الصياد

تقدمت الدكتورة إيفلين متى بطرس، عضو مجلس النواب، بمقترحًا برلمانيًا إلى رئيس الوزراء ووزير النقل، لفصل هيئة سكك حديد مصر عن وزارة النقل، و اعتبارها هيئة مستقلة تخضع لإشراف رئاسة مجلس الوزراء.


وقالت النائبة، في مقترحها، أن سكك حديد مصر، وجهة الملايين من الركاب يوميا للتنقل بين محافظات مصر المختلفة، من شمال البلاد إلى جنوبها، ومن شرقها إلى غربها،  يرتادها الملايين من المصريين يوميًا.

وأكملت "متى"، وعلى الرغم التاريخ العريق للسكة الحديد بمصر، التي تعدّ الأقدم في إفريقيا والوطن العربي، كونها بدأت العمل في 1856، إلا أن القضبان تشهد العديد من المشاكل، بين الزحام والتصادم والتأخر والحوادث الضخمة التي راح ضحيتها المئات على مدار عقود، والتي ارتفعت وتيرتها الفترة الأخيرة بشكل ملفت.

وأوضحت "متى"،  أن الدولة حاليا اختارت أن تواجه مشاكلها ونجحت في حل العديد من المشكلات في أكثر من قطاع أهمها مشكلات البنية الأساسية للكهرباء، ويجب أن يتم التعامل مع المشاكل فورًا، ولكن قبل البدء في إصلاح البنية التحتية للسكك الحديد فإننا نحتاج إلى تغيير فكر إدارة المنظومة بالتدريب والتطوير والتكنولوجيا، وهو لن يحدث إلا من خلال فصل هيئة السكة الحديد عن وزارة النقل، و اعتبارها هيئة مستقل تخضع لإشراف رئاسة مجلس الوزراء، كما هو معمول به في كل دول العالم.

ولفتت "عضو البرلمان" على أهمية مشاركة القطاع الخاص فى تطوير هيئة السكك الحديدية فى مصر، ضاربة المثل باليابان التي شاركت فيها كبرى الشركات لتطويرها.

عوض يشيد بقرارات وزير النقل
أشاد سيد عوض نائب جنوب سيناء بالقرارات التنظيمية التى اتخذها الفريق كامل الوزير وزير النقل  في مرفق السكك الحديدية مؤكدا أن 

ما قامت به الدولة من تطوير في هذا المرفق فوق التصور وكان يحتاج الي عشرين سنة عمل على الاقل و خصوصا قطارات الغلابة والتي توجد  على قمة اولوياتها. الا ان الحكومة تعمل في ظروف غير طبيعية ومن الظلم تقييمها ومقارنتها باي دولة اوروبية. فحوادث السكة الحديد وغيرها من المرافق تعتبر  سلاح زعزعة استقرار الدولة  بعد نجاح الدولة الكبير والمشهود  في تجفيف منابع الارهاب وتقويد التكفيريين في الداخل ووقف الدعم الخارجي بعد تحسن العلاقات مع تركيا وقطر مؤخرا.

  أضاف عضو لجنة النقل والمواصلات بالنواب  أن كامل الوزير مهندس مشهود له بالكفاءه  والامانه وطهارة اليد والاخلاص للوطن قبل ان يكون احد ابناء القوات المسلحة الباسلة 

 ونوه عوض أن هذه الاحداث  من الممكن ان تزيد في الفترة القادمة لاظهار عدم قدرة الدولة على السيطرة على المرافق الحيويه والخدمية  مما يثبت فشلها وهو المطلوب اثباته من قبل الجماعة الخائنة المضللة ومن بعض القوى الاقليمية المعادية لمصر

مطالبا  بالتريث قبل إصدار الأحكام على من  يعملون بإخلاص وجد في ظروف غير طبيعية لو كانت في أي دولة أخرى ما تقدمت للأمام ابدا خطوة واحدة .
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements