Advertisements
Advertisements
الثلاثاء 15 يونيو 2021...5 ذو القعدة 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

لجنة برلمانية تطالب مديري أفرع جهاز تنمية المشروعات بالتواصل مع النواب

سياسة مجلس النواب (12)~1
مجلس النواب

محمد المنسي _ محمد حسني

استكملت لجنة المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بمجلس النواب، جلسات مناقشة آليات التنسيق لتفعيل قانون تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة.


وأوصت اللجنة خلال اجتماعها، مساء اليوم، مديري أفرع جهاز تنمية المشروعات بالتواصل مع أعضاء مجلس النواب في كل محافظة لشرح القانون ولائحته التنفيذية.


جاء ذلك خلال اجتماع لجنة المشروعات المتوسطة والصغيرة بمجلس النواب، مساء اليوم الاثنين، برئاسة النائب محمد كمال مرعي، وجه التنسيق والإجراءات التي اتخذت من جهاز تنمية المشروعات بالاشتراك مع وزارة التنمية المحلية بشأن تفعيل القانون رقم 152 لسنة 2020 بإصدار قانون تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر قبل صدور لائحته التنفيذية في محافظتي (البحيرة - الإسكندرية)، وما تم إنجازه من جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر فيهما.


حضر الاجتماع،  أعضاء المجلس عن محافظتي البحيرة والإسكندرية، بحضور نائبي محافظي البحيرة والإسكندرية، وممثل وزارة التنمية المحلية، وجهاز تننية المشروعات. 


 أوصت اللجنة، محافظي البحيرة والإسكندرية، بتشكيل لجنة تضم نائب المحافظ والسكرتير العام، ومدير الإدارة الهندسية،، على أن تضم فى عضويتها الأساسية نائب ممثل من لجنة المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بمجلس النواب، على أن يكون لباقى النواب أعضاء كل محافظة حق حضور اجتماعات هذه اللجان.


وقال النائب محمد كمال مرعي، رئيس لجنة المشروعات المتوسطة والصغيرة، إن الهدف من تشكيل لجنة في كل محافظة، هو تطبيق القانون على أرض الواقع وإزالة المعوقات، وهذه اللجان مكلفة بالتنسيق مع هيئة الاستثمار لإعداد وتحديث الخريطة الاستثمارية.


وأضاف رئيس اللجنة، أن هذه الاجتماعات، هدفها تلافى أي عقبات أو إشكاليات قد تعرقل تطبيق قانون تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، وتلافى حدوث أى تشابك فى الاختصاصات عند تطبيق القانون على أرض الواقع، وخلال إصدار التراخيص، مشيرا إلي أن تخوفه من حدوث تشابك بين جهاز تنمية المشروعات ووزارة التنمية المحلية، ولذلك اللجنة تعقد هذه الاجتماعات لإزالة أي عوائق، وضمان التطبيق السليم للقانون علي أرض الواقع.


واستعرض النائب محمد كمال مرعي، رئيس اللجنة، الجهود التي بذلت خلال مرحلة إعداد قانون تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة، حتي التوافق علي نسخته النهائية، وصدوره وخروجه للنور، وأهميته في دعم المشروعات والنهوض بالاقتصاد، وتوفير فرص عمل، وما يتضمنه من حوافز لتوفيق أوضاع مشروعات الاقتصاد غير الرسمي.


وأشار إلى أن  لجنة المشروعات بمجلس النواب، شاركت في مناقشة مشروع لائحة قانون تنمية المشروعات قبل إصدارها، وهذه سابقة لأن إصدار اللائحة من اختصاص الحكومة، ولكن ذلك جاء في إطار التنسيق والتعاون لتكون اللائحة متوافقة مع القانون، ولتحقيق الأهداف المنشودة.


ولفت مرعي، إلى أن اللجنة تحرص علي أهمية دعم المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر لصالح المرأة لتمكينها اقتصاديا، وذلك في إطار توجيهات القيادة السياسية.


كما جددت لجنة المشروعات المتوسطة والصغيرة، توصيتها بتفعيل قانون وحدات الطعام المتنقلة الذي لم يفعل ويطبق في أي محافظة حتي الآن، رغم أهميته في توفير فرص عمل للشباب، مشيرا إلي أن  وزير التنمية المحلية أرسل كتاب دوري للمحافظين لتفعيل هذا القانون ولائحته.


من جانبه أكد محمد عبد الملك، ممثل جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة، أنه سيتم تدشين حملة ترويجية كبري لقانون تنمية المشروعات لشرحه وتعريف الناس بنصوصه وما يتضمنه من مزايا وحوافز.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements