رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

رئيس البرلمان: أنا صعيدي وأحب جميع المصريين.. وإذا خالفت الدور حاسبوني

المستشار الدكتور
المستشار الدكتور حنفي جبالي
Advertisements
عقب المستشار حنفي جبالي، رئيس مجلس النواب، على إشادة أحد الأعضاء به وأن الصعيد يفخر به، قائلا: رغم إني من صعيد مصر ولكنني أحب جميع المصريين، وجميعنا واحد لا فرق بيننا.


جاء ذلك في الجلسة الختامية لدور الانعقاد الأول من الفصل التشريعي الثاني لمجلس النواب، ردا على حديث أحد النواب الذي قال: الصعيد يفخر بوجود رئيس البرلمان.

وتابع جبالي مداعبا النائب: "أنا صعيدي ولا أريد أن أتهم أنني منحاز للصعيد.. كلنا مصريون".

ومن ناحية أخرى وجه رئيس مجلس النواب، رسالة طمأنة للنواب الراغبين فى الحصول على الكلمة، قائلا: اطمأنوا أطبق العدالة المطلقة فى إعطاء الكلمة بالدور، متابعا: إذا خالفت الدور حاسبوني.

يشار إلى أن تقرير كشف إنجازات مجلس النواب، في دور الانعقاد الأول من الفصل التشريعي الثاني، برئاسة المستشار الدكتور حنفي جبالي، والذي استمر قرابة 7 أشهر، اعتبارا من يناير 2021 وحتى إعلان فض دور الانعقاد اليوم 27 يوليو.

وبلغت عدد الجلسات العامة للبرلمان، 58 جلسة عامة، بواقع 278 ساعة عمل، تحدث خلالها 532 نائب، فيما بلغ عدد المداخلات 4210 مداخلة، فيما عقدت اللجنة العامة للمجلس 5 اجتماعات.

وفي شأن عمل اجتماعات اللجان النوعية، بلغت 1502 اجتماعا وأصدرت 865 تقريرا تم مناقشة 812 تقريرا منها خلال الجلسة العامة.

وبلغت عدد القوانين التي ناقشها البرلمان وأقرها 146 قانونا، تنوعت ما بين المقدمة من الحكومة أو المقدمة من أعضاء البرلمان، حيث بلغت عدد مواد هذه التشريعات 1749 مادة، فضلا عن إقرار 28 اتفاقية دولية.

وفي الشأن الرقابي، ناقش مجلس النواب، 128 طلب إحاطة بالجلسة العامة، وكذلك مناقشة 838 طلب باللجان النوعية المختلفة.

وبلغت الأسئلة البرلمانية 330 سؤالا، أجابت الحكومة على جزء منها في مناقشات بالجلسة العامة، بينما وصلت الاقتراحات برغبة، إلى 365 اقتراحا تم إحالتها للحكومة لاتخاذ ما يلزم بشأنه.

وفي شأن العمل الرقابي أيضا قامت اللجان النوعية المختلفة بعدد 18 زيارة ميدانية، قامت خلالها بالتعرف على المشكلات عن قرب ووضع الحلول اللازمة لها.

وشهد البرلمان أيضا مناقشة 3 طلبات رفع حصانة، فضلا عن 6 حالات خلو مكان بسبب الوفاة.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية