Advertisements
Advertisements
الإثنين 1 مارس 2021...17 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

إحالة بيان وزير القوى العاملة للجان المختصة بالبرلمان لدراسته

سياسة thumbnail
محمد سعفان أمام جلسة البرلمان

محمد المنسي - محمد حسني

أحال المستشار أحمد سعد الدين، وكيل مجلس النواب، بيان وزير القوى العاملة، للجان المختصة بالمجلس، لدراسته وإعداد تقرير بشأنه لعرضه على المجلس.

جاء ذلك بعدما أكد محمد سعفان، وزير القوى العاملة، أنه سيرسل الرد على ملاحظات الأعضاء مكتوبة يوم الأحد المقبل.

وشهدت الجلسة بعض الملاحظات على بيان الوزير، وتركزت في أهمية المطالبة بالاهتمام بملف العمالة غير المنتظمة.

ووجه عادل عبدالفضيل، رئيس لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، سؤالا لوزير القوى العاملة، عن مصير عمال الحديد والصلب، مطالبا بالكشف عما دار في المفاوضات معهم، خاصة بعدما أكد وزير قطاع الأعمال خلال مثوله أمام النواب منذ أيام، أنه تم تسليم ملف هؤلاء العمال إلى وزارة القوى العامة.

وشدد على ضرورة دمج العمالة غير المنتظمة في الاقتصاد الرسمي، وأن يكون ذلك من خلال تشريع مستقر ومتكامل.

 وقال: إشادات منظمة العمل الدولية بما يجري في مصر وانتخابات 2018 النقابية العمالية النزيهه أمر جيد جدا، وأن المواطن المصري بات لديه صورة جديدة عن وزارة القوى العاملة وجهودها.

وأشار إلى أن الأرقام والبيانات الحكومية تعكس جهد وزارة القوى العاملة، مؤكدا على أن إيضاحات الوزير تتوافق مع ماتم تنفيذه خلال السنوات الماضية، وأن معظم البيانات والإنجازات تتم بمشاركة مع ممثلي العمال وأصحاب الأعمال .

فيما وجه وحيد قرقر، وكيل لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، انتقادات حادة حول بيان وزير القوى العاملة أمام جلسة البرلمان، قائلا: "كلام كويس لكن للأسف على أرض الواقع فيه حاجات كتير مش موجودة".

واستنكر النائب في كلمته أمام الجلسة العامة للبرلمان، بحضور محمد سعفان، وزير القوى العاملة، ما يتم بشأن معدلات البطالة، إلى أن أي شاب يعمل لمدة شهر أو أثنين يتم حسابه خارج صفوف البطالة.

وأكد وحيد قرقر، أن ملتقيات التوظيف، تحولت لدعايا للشركات المشاركة فيها أكثر من توفير فرص عمل، قائلا: "ناس كتير بتسيب الشغل بعد فترة بسيطة جدا وكمان المرتبات مش مناسبة إطلاقا".

وأشار عضو مجلس النواب، أن المرتبات التي يتحدث عنها الوزير في تصريحاته بشأن فرص العمل في ملتقيات التوظيف لا تتطابق مع أرض الواقع.

وطالب قرقر، بأهمية تشديد الرقابة على مكاتب إلحاق العمالة المصرية بالخارج، نظرا لما يتعرض له الشباب من عمليات نصب كثيرة، متسائلا عن خطة الوزارة لملف التدريب من أجل التشغيل.

وقال النائب: محتاجين خطة حقيقية على أرض الواقع مش مجرد "حبر على ورق"، خصوصا بعد جائحة فيروس كورونا، فضلا عن تراجع الإقبال على العمالة المصرية في الخارج بسبب عدم مواكبة العمالة للتدريب.

وقال: "أغلب العمالة المصرية بتاعتنا في الخارج بيشتغلوا في مهن متواضعة في الزراعة والبناء وغيرها، بينما عمالة جنوب شرق آسيا خدت مكانها".

وطالب وحيد قرقر بتفعيل دور مفتشي العمل، قائلا:مفتشين العمل مش بيلاقوا عربية يروحوا ييها يشوفوا شغلهم فبيكلموا أصحاب المصانع أو الشركات علشان يبعتله عربية تاخده، متسائلا: هل تتوقع المفتش اللي راح بعربية صاحب المصنع يقدر يكتب حاجة ضده؟.

ودعا عضو مجلس النواب، إلى ضرورة أن يكون هناك خطة واضحة للتدريب من أجل التشغيل، فضلا عن التنسيق مع الوزارات المعنية لتقديم خدمة أفضل العمالة غير المنتظمة.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements