الأحد 24 يناير 2021...11 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

مسئول اقتصادي يدعو إلى زيادة الاستثمارات النمساوية في العالم العربي

اقتصاد
علم النمسا

فيينا ا ش ا


أكد المهندس مضر الخوجة الأمين العام لغرفة التجارة العربية النمساوية في فيينا، أن الغرفة تلعب دورا رئيسيا ومهما في دعم وتعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين الدول العربية والنمسا، وأنها منبر لتحقيق المصالح العربية في الجوانب الاقتصادية، وتعمل تحت مظلة جامعة الدول العربية وإشراف من الاتحاد العام للغرف العربية.اضافة اعلان


وقال الخوجة في تصريحات له اليوم بعد لقاءات مع شركات نمساوية كبرى إن هناك عدة حقائق تاريخية عن المنطقة العربية، من بينها أن أقدم الممالك في العالم هي المملكة المغربية، وأقدم حضارات العالم في كل من مصر والعراق وسوريا.

وأشار الخوجة إلى أن عُمان تقع على أقدم طرق التجارة في العالم وأن الدول العربية لديها أكثر من 30 بالمائة من احتياطي العالم من النفط والغاز.

وأوضح أنه من هذا المنطلق تتوفر فرص متعددة للتنمية والعمل المشترك بين الدول العربية والنمسا بما يسهم في رفع مستويات التبادل التجاري بين الجانبين، والتي بلغت في عام 2012 نحو 4.6 مليارات يورو في الاتجاهين.

وشدد على أهمية توسيع المشروعات التي تنفذها الشركات النمساوية في الدول العربية، مشيرا إلى أن شركة شتراباج النمساوية على سبيل المثال تعد أعرق شركات التشييد الأوربية، وتبلغ قيمة استثماراتها في المنطقة العربية وحدها نحو 600 مليون يورو.