Advertisements
Advertisements
الجمعة 25 يونيو 2021...15 ذو القعدة 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

خبير طاقة: 2023 عام الاكتفاء الذاتى من الغاز الطبيعى | فيديو

اقتصاد

هبة الله سيد

كشف الدكتور علي عبد النبي الخبير فى قطاع الطاقة، عن الكيفية التي حققت بها مصر الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي خلال السنوات الماضية، قائلا: "الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي أصبح لاعبا أساسيا فى عملية ترسيم حدود".


وأضاف عبدالنبي خلال لقاء له في برنامج "صباح البلد" المذاع على فضائية "صدى البلد"، أن اتفاقيات ترسيم الحدود البحرية في منطقة شرق المتوسط، والاكتشافات الهامة التي أعقبتها منها أهم هذه الاكتشافات وهو اكتشاف حقل ظهر للغاز الطبيعي، هي السبب الأساسي في تحقيق هذا الاكتفاء، قائلا: "هذا الأمر نقلنا نقلة نوعية في حجم إنتاج الغاز الطبيعي في مصر".

وأوضح خبير الطاقة خلال لقائه في برنامج "صباح البلد" وحديث عن تحقيق مصر للاكتفاء الذاتي من الغاز وكيف حدث ذلك، أن حقل ظهر هو أكبر حقل في منطقة شرق المتوسط، كما أشار إلى دور الغاز الطبيعي في عملية استبدال الطاقة أو إحلالها، مؤكدا وجود نقص في البترول ولم تحقق مصر الاكتفاء الذاتي منه حتى الآن.


كما أشار إلى أن مصر سوف تحقق الاكتفاء الذاتي من البترول بفضل الاكتشافات التي تحدث في البحر الأحمر، متابعا: "لدينا عجز بين الاستهلاك والإنتاج للبترول يصل لحوالي 80 ألف برميل يوميا". 

وخلال اجتماع سابق له في لجنة الطاقة والبيئة بمجلس النواب، قال الملا، إن عدد تلك المحطات يبلغ حاليا نحو 250 محطة، وكان من المستهدف مضاعفتهم إلى 500 محطة، إلا أن الرئيس عبد الفتاح السيسى وجه بأن يتم إنشاء محطات فى كافة المحافظات ليصل عددها إلى 1000 محطة، ليصبح المستهدف إنشاء نحو 800 محطة جديدة.


وأشار الملا إلى أنه بحلول عام 2023 لن تحتاج مصر إلى استيراد أى وقود سائل من الخارج، مشيرا إلى أن الدولة حققت الاكتفاء الذاتى من الغاز الطبيعى منذ عام 2018، لافتا إلى أنه يتم العمل حاليا فى المنطقة الإقليمية وشرق المتوسط واستغلال البنية التحتية القوية ومحطات إسالة الغاز، مشيرا إلى أنه يتم تصدير الفائض من الغاز الطبيعى بأسعار أعلى من السوق المحلى.

وتابع بأن السنوات الماضية شهدت قصص نجاح كبيرة، وتم سد الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك، ولفتت الدولة المصرية الأنظار واهتمام الشركات العالمية الكبيرة والعملاقة التى لم تكن تعمل فى مصر من قبل.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements