الأربعاء 27 يناير 2021...14 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

بلتون: ارتفاع تكلفة الكهرباء بنسبة 40% وراء خسائر «العربية للأسمنت»

اقتصاد
العربية للأسمنت

جمال عبدالناصر


قالت بلتون للبحوث في تحليلها لنتائج أعمال شركة العربية للأسمنت: إن القوائم المالية للربع الرابع من عام 2018، أظهرت تسجيل الشركة صافي خسائر قبل خصم الضريبة بنحو 36 مليون جنيه، مقابل توقعات بتسجيل أرباح أساسية بنحو 2،2 مليون جنيه، ومقارنة بأرباح أساسية قبل خصم الضريبة بنحو 53 مليون جنيه في الربع الرابع من 2017 و6،4 مليون جنيه في الربع الثالث من 2018. جاءت الأرباح الأساسية للشركة قبل خصم الضرائب في 2018 دون تغير تقريبا عن 2017 ولكن انخفض هامش الربح بنحو 1.6 نقطة مئوية على أساس سنوي مسجلًا 6.8% في 2018 مقابل 8.5% في 2017. اضافة اعلان


وأضافت: أنه ارتفعت إيرادات المبيعات بنحو 11% على أساس سنوي في الربع الرابع من 2018 رغم عدم تغيرها تقريبا على أساس ربع سنوي، في حين شهدت تكلفة المبيعات ارتفاع بنسبة 26% على أساس سنوي وارتفاع بنسبة 6% على أساس ربع سنوي. شكّل ذلك ضغوطا على هامش مجمل الربح ليسجل 4% في الربع الرابع من 2018 مقارنة بـ 16% في الربع الرابع من 2017 و8% في الربع الثالث من 2018. على أساس سنوي، ارتفعت إيرادات الشركة بنحو 24% في عام 2018 بينما قفزت تكلفة المبيعات بنسبة 25% على أساس سنوي. أما على أساس ربع سنوي، انخفض هامش مجمل الربح بنحو 60 نقطة أساس في عام 2018 مسجلًا 13.7% مقابل 14.3% في عام 2017.

وتابعت: إن التراجع الحاد في الأرباح الأساسية على أساس سنوي قد يكون راجعًا إلى: I) ارتفاع تكلفة الكهرباء بنسبة 40% على أساس ربع سنوي (والتي تمثل بين 14-16% من إجمالي التكاليف النقدية) بدءًا من يوليو 2018؛ II) ارتفاع تكلفة السولار بنسبة 50% منذ يوليو 2018. 

هذا إلى جانب عدم قدرة شركات الأسمنت المحلية (بما فيها شركة العربية للأسمنت) على تمرير ارتفاع التكاليف للمستهلك النهائي. على أساس ربع سنوي، تحولت شركة العربية للأسمنت من تسجيل ربحية في الربع الثالث من 2018 إلى تسجيل صافي خسارة في الربع الرابع من 2018 نتيجة ارتفاع تكلفة الفحم على أساس ربع سنوي، بالإضافة إلى ارتفاع المصروفات التمويلية بنسبة 44% نظرًا لإعادة هيكلة الشركة ديونها.