Advertisements
Advertisements
الجمعة 26 فبراير 2021...14 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

الإسترليني يهبط لأدنى مستوى في ستة أسابيع أمام الدولار

اقتصاد
الجنيه الاسترليني

محرر فيتو


تراجع الجنيه الإسترليني إلى أدنى مستوى في ستة أسابيع أمام الدولار يوم الثلاثاء وهو ما يثير مزيدا من التوقعات بأن صعود العملة البريطانية على مدى عام مقابل العملة الأمريكية ربما توقف في الوقت الحالي بعد ثلاثة أسابيع متتالية من الخسائر" بحسب رويترز ".

وأصبح صندوق النقد الدولي يوم الإثنين أحدث الأصوات التي تشكك في قيمة الإسترليني. وبعد مكاسب بلغت 11 بالمئة أمام سلة من العملات على مدى الاثني عشر شهرا الماضية قال صندوق النقد: إن سعر الإسترليني مرتفع عن قيمته الفعلية من 5 إلى 10 بالمئة.

وفي وقت سابق يوم الثلاثاء قلل نائب محافظ بنك إنجلترا المركزي بن براودبنت من أهمية تلك التعليقات قائلا: إن العجز التجاري لبريطانيا لا يشكل أي تهديد لانتعاش اقتصادها.

وهبط الإسترليني أثناء الجلسة نحو نصف سنت ليجري تداوله عند 1.6933 دولار وهو أدنى مستوى له منذ 18 يونيو حزيران.

وقال متعاملون: إن تراجع الإسترليني هو بالأساس نتيجة للصعود الحالي للعملة الأمريكية التي قفز مؤشرها إلى أعلى مستوى في ستة أشهر أمام سلة من العملات الرئيسية. وقد يتلقى الدولار مزيدا من الدعم عند نشر أحدث بيانات للناتج المحلي الإجمالي الأمريكي يوم الأربعاء وأرقام الوظائف الجديدة لشهر يوليو تموز يوم الجمعة.

واستقر اليورو أمام الإسترليني عند 79.17 بنس. ومازالت العملة البريطانية قريبة من أعلى مستوى لها في عامين أمام العملة الأوربية البالغ 78.74 بنسا والذي سجلته الأسبوع الماضي
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements