Advertisements
Advertisements
الأحد 7 مارس 2021...23 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

بسبب كورونا.. أولمبياد طوكيو في مهب الريح

رياضة أولمبياد طوكيو
أولمبياد طوكيو

كريم إبراهيم

اشارت تقارير صحفية أجنبية، إلى أن الحكومة اليابانية اتخذت قرارا بإلغاء أولمبياد طوكيو، التي كان مقررا إقامتها صيف العام الحالي، بسبب استمرار جائحة فيروس كورونا، وإعلان حالة الطوارئ في عدد كبير من المدن اليابانية.

وأكدت التقارير، أن اليابان رفضت مقترح بتأجيل الدورة مجددا لتقام صيف العام المقبل، وفضلت إلغاؤها بشكل كامل، مع التقدم بطلب جديد لاستضافة الدورة عام 2032.

الخسائر المالية
وجاء سبب قرار الحكومة اليابانية، الخسائر المالية التي تكبدتها اليابان جراء قرار تأجيل الدورة لمدة عام، بالإضافة إلى احتمالية تحمل خسائر جديدة حال تقرر إقامة الأولمبياد بدون حضور الجمهور، وهو قرار متوقع صدوره.

مشاركة ضعيفة
ورأت الحكومة اليابانية أن قرار إلغاء الدورة بشكل كامل هو الأنسب خلال الوقت الحالي، خاصة وأن العالم بالكامل يعاني من أزمات كبيرة بسبب جائحة فيروس كورونا، وعدد كبير من الدول استقر على عدم المشاركة في الدورة وبالتالي نسبة المشاركة لن تكون مثل سابق الدورات.

قرار مدروس
قرار الحكومة اليابانية لم يأتي صدفة، وتم دراسته من كافة النواحي، المادية أو الاجتماعية أو حتى الرياضية، ووجدت الحكومة أن الأولمبياد حدث ضخم ويشهد مشاركة كل دول العالم، وبالتالي سيكون من الصعب السيطرة على كل هؤلاء فيما يتعلق بتطبيق الإجراءات الاحترازية، وأيضا سيكون من الصعب حماية كل هؤلاء في الإصابة بفيروس كورونا.

قرار شعبي
وقبل اتخاذ القرار، قامت الحكومة اليابانية بعمل استطلاع رأي للمواطنين حول إمكانية إقامة الدورة في موعدها من عدمه، وجاءت النتيجة ان أكثر من 80% من المواطنين فضلوا تأجيل الدورة مجددا إلى إلغاؤها بشكل كامل، وهو ما دعم موقف الحكومة في قراراها ومنحه دعم شعبي واسع.

موقف الأولمبية الدولية
ومن المقرر أن تشهد الفترة المقبلة مشاورات واجتماعات بين اليابان وبين اللجنة الأولمبية الدولية من أجل مناقشة القرار، وقد يتم الإعلان عنه بشكل رسمي خلال الأيام القليلة المقبلة.

وكانت اللجنة الأولمبية الدولية برئاسة الألماني توماس باخ، أعلنت تأجيل الدورة الأولمبية لتقام صيف العام الحالي بدلا من صيف عام 2020، وهو ما أثار غضب الحكومة اليابانية بسبب الخسائر التي تحملتها الدولة بسبب هذا القرار.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements