الأربعاء 27 يناير 2021...14 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

وكيل وزارة الصحة بالشرقية يفاجئ مستشفى أولاد صقر المركزي بزيارة

محافظات 52d44a03-e955-4f1e-b514-3adadb8342a9
مسعود بمستشفى أولاد صقر

محمد يعقوب

قام الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية بالمرور على مستشفى أولاد صقر المركزي، لمتابعة انتظام سير العمل، والخدمات الطبية المقدمة للمرضى، والتأكد من الإجراءات المتبعة لمواجهة الموجة الثانية من فيروس كورونا المستجد "كوفيد-١٩". اضافة اعلان


كما تابع توافر الأدوية والمستلزمات الطبية، وتواجد الفرق الطبية بأماكن تقديم الخدمة، وارتداءهم الواقيات الشخصية أثناء التعامل مع الحالات المرضية. وذلك في إطار المتابعة المستمرة والمكثفة لمنافذ تقديم الخدمة الطبية.

وتفقد الدكتور وكيل الوزارة قسم الاستقبال والطوارئ، والعمليات الجراحية، وقسم الحضانات، وقسم العزل، وتم الاطمئنان على الخدمات الطبية المقدمة للمرضى. 

ووجه بتوفير كافة الرعاية الصحية لهم، مشدداً على الالتزام بخطوط سير منفصلة لمرضى الأمراض التنفسية، لمنع انتشار العدوى، وأكد ضرورة اتباع أعمال الجرد والتطهير اليومية، كما أكد أهمية اتباع بروتوكول العلاج الذي أقرته وزارة الصحة المصرية لمواجهة الموجة الثانية من فيروس كورونا المستجد "كوفيد١٩".

وفي لفتة إنسانية قام وكيل الوزارة بزيارة الممرضة حنان إسماعيل عبد الجليل، إثر تعرضها لكدمة شديدة باليد اليسرى من جراء عطل مفاجئ بجهاز التعقيم "الأوتوكلاف" بالوحدة الصحية التي تعمل بها أدى إلي تهشم الغطاء الخاص به، ورغم قيام مدير المستشفى والأخصائيين المتابعين للحالة بطمأنة الدكتور هشام مسعود عن الحالة وجاهزيتها للخروج تحسن، إلا أنه قرر إحالتها إلى مستشفى الزقازيق العام لعمل أشعة مقطعية والعرض على أطباء المخ والأعصاب قبل خروجها للمنزل، وتم على الفور نقلها أثناء الزيارة.

وعلى جانب آخر صرح الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بأن الفرق الطبية بمبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، لدعم صحة الأم والجنين بالمحافظة، قامت بتقديم الخدمة الطبية، وإجراء الفحوصات اللازمة لأكثر من ٣٧ ألف سيدة حامل بمحافظة الشرقية حتى الآن. 

وجاء ذلك خلال ٢٤ يوما منذ التشغيل التجريبي للمبادرة أواخر شهر ديسمبر ٢٠٢٠ الماضي، وذلك بدعم الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، والدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية.

وأوضح وكيل الوزارة بأن الفرق الطبية بالمبادرة، قدمت الخدمة الطبية لعدد ٣٧٢٦٧ سيدة حامل بالمحافظة حتى الآن، مشيراً إلى أن المبادرة تهدف الوصول إلى جيل من الأطفال يتمتع بصحة جيدة وخال من الأمراض المنتقلة من الأم للجنين، وخفض الوفيات الناجمة من تلك الأمراض. 

وتستهدف المبادرة السيدات الحوامل من أول يوم في الحمل حتى الولادة، وذلك للكشف المبكر عن مختلف الأمراض المعدية المنتقلة من الأم للجنين وكافة الأمراض التي من الممكن أن تؤثر في صحة الجنين، لمنع انتقالها له، بجانب الكشف عن السكر والضغط للسيدات الحوامل. 

وأضاف أنه يتم تقديم خدمات المتابعة والعلاج من خلال المراكز الطبية والوحدات الصحية بالمحافظة، ويتم توجيه وإحالة المكتشف إصابتهن لتلقي التقييم والعلاج اللازم بمستشفيات الإحالة المحددة بالمحافظة، حسب نوعية المرض المصابة به الأم، بجانب تفعيل وتحسين جودة الخدمات الروتينية التي تقدمها ضمن بروتوكول رعاية السيدات الحوامل من خلال خدمات رعاية الأمومة والطفولة.

وأشار إلى أنه تم التأكد من تجهيز العيادات الطبية وأماكن الفحص، وتوافر المستلزمات الطبية بها، مشدداً على الفرق الطبية بخصوصية أماكن الفحص، وسرية النتائج، وحسن التعامل وحسن الاستقبال للمترددات على المبادرة الرئاسية.

ولفت إلى أن المبادرة تستهدف الفحص الطبي لعدد ١٠٢٧٠٠ سيدة حامل من المصريات وغير المصريات بمدن وقرى محافظة الشرقية، بالفئة العمرية فوق ١٨ عاما ما بين التثقيف والتوعية والفحص الطبي، من خلال فريق طبي مدرب علي أعمال الفحص من "أطباء، تمريض، مدخلي بيانات، ورائدات ريفيات"، حيث يبلغ عدد الفرق ٣٥٨ فرقة طبية، في ٣٥٨ نقطة.