السبت 31 يوليو 2021
رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

مذبحة قنا.. 130 طالبًا وطالبة يؤدون امتحان الشهادة الإعدادية بلجان "أبو حزام" | صور

امتحان الشهادة الإعدادية
امتحان الشهادة الإعدادية
Advertisements
انتظمت لجان مدارس قرية أبوحزام التابعة لمركز نجع حمادي بعد أحداث مذبحة قنا التي وراح 21 شخصا مابين قتيل ومصاب. 


تعليم نجع حمادي
أكد أبو الوفاء عبد السلام الدردير وكيل إدارة نجع حمادي التعليمية شمال قنا، اليوم الخميس، على انتظام 130 طالبا وطالبة في أداء امتحان نهاية العام للشهادة الإعدادية بلجان مدرسة قرية أبو حزام الإعدادية، في جو يسوده الأمن والأمان والهدوء، رغم الأحداث الدامية التي شهدتها القرية أمس وأسفرت عن مقتل 10 أشخاص وإصابة 11 خلال اشتباكات مُسلحة بين عائلتين.






مدارس ابو حزام  وأوضح "الدردير" أن لجنة برئاسته وعضوية مسئول أمن الإدارة أحمد فراج، توجهت إلي مدرسة أبو حزام الإعدادية بقرية أبو حزام شرق مدينة نجع حمادي ، لمتابعة انتظام الطلاب خلال أدائهم امتحان نهاية العام 2020 / 2021 للشهادة الإعدادية، مُشيرًا إلي سير أعمال اللجنة الامتحانية في جو يسوده الهدوء والاستقرار النفسي.

وأضاف أن قوات الأمن قامت بتأمين المعلمين ومسئولي اللجان حتى الوصول إلي مقار عملهم ، مؤكدًا على تطبيق الإجراءات الإحترازية المتبعة لمواجهة فيروس كورونا.

تعليمات مشددة  جاء ذلك تنفيذًا لتكليفات وتوجيهات الدكتور صبري خالد وكيل وزارة التربية والتعليم بقنا، وراجح صابر الطيب مدير عام الإدارة التعليمية بنجع حمادي بضرورة متابعة أوضاع سير اللجان الامتحانية  لطلاب الشهادة الإعدادية بقرية أبو حزام، والاطمئنان على الطلاب، بعد أن شهدت القرية أمس أحداثًا دامية .

وابل من النيران 
وشهدت قرية أبوحزام بنجع حمادي، أمس الأربعاء، إشتباكات بالأسلحة النارية، حيث بدأت الأحداث باشتباكات بين سامي عبد الشكور من عائلة السعدية، مع أحد أفراد عائلة العوامر بسبب ماكينة ري، قام على إثرها أفراد من العائلة الثانية بالتربص بأفراد من العائلة الأولى، وأطلقوا وابلًا من النيران على سيارة ميكروباص تقل 14 راكبًا بينهم نساء وأطفال ظنًا منهم أنها تقل أحد أفراد عائلة السعيدية بمدخل قرية "أبو حزام" بنجع حمادي، مما أسفر عن مقتل 10 أشخاص بينهم طفلان وسيدتان وإصابة 11 آخرين بينهم 3 سيدات.

وخيم الحزن على أرجاء القرية التي شهدت مجزرة لأول مرة في تاريخ القرية بهذا الشكل البشع أخذًا بالثأر، ولأول مرة في تاريخ الصعيد يكون استهداف الثأر عن طريق إطلاق النار العشوائي على سيارة بها سيدات وأطفال صغار.

تعزيزات أمنية

ووصلت تعزيزات أمنية لقرية "أبو حزام" التابعة لمركز نجع حمادي، شمال محافظة قنا، لوقف الاشتباكات المسلحة بين عائلتين بسبب تجدد خصومة ثأرية.

نشر سيارات مصفحة
وانتشرت العديد من السيارات المصفحة وتشكيلات وجنود وضباط الأمن المركزي بمختلف شوارع القرية؛ خشية حدوث أعمال شغب لتجدد الاشتباكات مرة أخرى.

ملاحقة العناصر
ومن المقرر استمرار عمليات المداهمات لملاحقة كافة العناصر الهاربة، التي أطلقت الأعيرة النارية والتي نتج عنها تلك المجزرة التي راح ضحيتها حتى اللحظة أكثر من 21 شخصًا ما بين قتلى ومصابين.
 
أسماء الضحايا
حصلت "فيتو" على أسماء قتلى ومصابي الاشتباكات الدموية بين عائلتي العوامر والسعدية في قرية "أبو حزام" التابعة لمركز ومدينة نجع حمادي شمال المحافظة والشهيرة بـ"مجزرة قنا".

وجاءت أسماء المتوفين: هدى سعيد نور "8 أعوام"، محمد سيد محمد "22 عامًا"، حنان حمادة شاكر "20 عامًا"، يوسف مسعود أنور "15 عامًا"، سامي عبد الشكور محمد "43 عامًا"، فتحي عمر محمد حسين "30 عامًا"، نور الدين عبد الشافي "65 عامًا"، وجثتين مجهولتي الهُوية.

أما أسماء بعض المصابين: "هدية شحات، جمال عبد اللطيف، صابرين أحمد، أيوب وليد، ثناء محمد، علاء عبد الصبور، ناجح مسعد".
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية