الإثنين 25 يناير 2021...12 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

محاكاة لعملية مكافحة حريق وإخلاء أحد مباني هندسة المنصورة

محافظات IMG-20201215-WA0096
محاكاة لعملية مكافحة حريق وإخلاء آمن

سالي نافع

أجرت كلية الهندسة بجامعة المنصورة بالتعاون مع ادارة الحماية المدنية بالدقهلية اليوم الثلاثاء  تجربة "محاكاة" عملية مكافحة حريق وإخلاء آمن  في أحد مباني الكلية (مبنى البرامج).اضافة اعلان


تأتي المحاكاة  بهدف تدريب أعضاء هيئة التدريس والعاملين والطلاب على الآلية الصحيحة للتعامل حال حدوث طارئ، وتطبيق ذلك عمليا. 

تأثير كورونا على التجلط وانسداد الشرايين.. مؤتمر بجامعة المنصورة

تمت المحاكاة تحت رعاية  الدكتور  أشرف عبد الباسط  رئيس جامعة  المنصورة والدكتور  محمود محمد المليجي نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة،  الدكتور  محمد عبد العظيم عميد كلية الهندسة ، والعميد أحمد المهدى  مدير إدارة الحماية المدنية بالدقهلية
أشرف على تنفيذ التجربة الدكتورة سحر صدقى  وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة وتنفيذ العقيد أحمد عوض رئيس قسم الاطفاء ، الدكتور جلال البغدادى مدير وحدة الأزمات والكوارث ، والدكتور وليد عادل منسق وحدة الأزمات والكوارث .


وبدأت تجربة المحاكاة لحدوث حريق في المبنى، بعمل مرور على منشآت المبنى والمكاتب الإدارية وعمل إنذار حريق، حيث تم إصدار الأمر بإخلاء المبنى بمعاونة العاملين المدربين على إجراءات السلامة المهنية ومكافحة الحرائق.

وتم بحسب الخطة، إخلاء المبنى باتباع العلامات الإرشادية للوصول إلى نقطة التجمع الآمن


 وتم استدعاء فريق الطوارئ من وحدات المطافئ ووحدات الإنقاذ السريع والإسعاف، لتنفيذ عملية إنقاذ أحد العاملين والطلاب المحاصرين في الأدوار العليا باستخدام معدات الإنقاذ والسلالم الكهربائية الخاصة بالدفاع المدني وذلك لمواجهة الطوارئ المحتملة، ولرفع الوعي لدى العاملين وكيفية مواجهة الموقف بهدوء، ومنع التدافع والحفاظ على الأرواح والمنشآت التعليمية، طبقًا لخطة الإخلاء المُعدَّة سلفًا من قبل الكلية.


ونفذ التجربة فرق من إدارة الحماية المدنية بالدقهلية، حيث بدأت تجربة المحاكاة لعملية إخماد حريق، بإجراء اتصال من إدارة الكلية بنشوب حريق، تبعه تنفيذ إجراءات مكافحة الحريق من خلال الدفع بسيارتي إطفاء، وتم تنفيذ التجربة بنجاح.


وتم عمل محاكاة لإسعاف وتقديم الرعاية الطبية العاجلة لأحد الطلبة بالكلية المفترض أنه  أصيب  بعملية اختناق من الأدخنة.