Advertisements
Advertisements
الأحد 16 مايو 2021...4 شوال 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

لصعوبة التعرف عليها.. إجراء تحليل الـDNA لجثث ضحايا أتوبيس أسيوط

محافظات IMG-20210414-WA0065
أتوبيس الجحيم بأسيوط

إيمان عمار

أكد فريق الطب الشرعي التابع لمحافظة أسيوط أن جثث ضحايا حادث أتوبيس أسيوط البحر الأحمر يصعب التعرف عليها نظرا لحالة التفحم التام وتلاشي الملامح التي نتجت عن اشتعال المركبة بهم وبكافة متعلقاتهم ولا يوجد طريقة لتسليم الجثث لذويها إلا من خلال إجراء تحليل الـDNA ومضاهاة البصمة الوراثية مع الأهالي تحت إشراف النيابة العامة. 


وكان فريق الطب الشرعي التابع للمديرية الصحة بأسيوط في مناظرة جثث ٢٠ شخصا تفحمت في حادث وقع مساء أمس في حادث تصادم أتوبيس نقل ركاب وسيارة نقل بطريق أسيوط البحر الأحمر الصحراوي مما أدى إلى تفحم المركبتين ومن فيهم لاستخراج تقارير حالات الوفاة  والبدء في إجراء تحاليل البصمة الوراثية الوDNA وسط تواجد أمني مكثف بمحيط المشارح في انتظار اهالى الضحايا. 

فريق النيابة
من جانبه انتقل فريق نيابة أسيوط برئاسة مؤمن رضوان المحام العام الأول لمعاينة الجثث بمستشفيات أسيوط العام والايمان العام وأسيوط الجديدة والتى استقبلت مساء أمس الجثامين في حالة تفحم كامل وتم التحفظ عليها بمشارحها لحين اصدار القرارات اللازمة للتعامل معها. 

بلاغ بالواقعة 
تلقي اللواء عصام سعد محافظ أسيوط إخطارا من غرفة إدارة الأزمات والعمليات المركزية بالمحافظة بوقوع حادث تصادم سيارة نقل بأتوبيس رحلات بطريق أسيوط البحر الأحمر باتجاه سوهاج ووقوع ضحايا ومصابين. 

وتوجه المحافظ لموقع الحادث لتفقد ومتابعة نقل المصابين والضحايا للمستشفيات وانتقلت قوات الحماية المدنية الى مكان الحادث وتم الدفع بسيارات الإسعاف ، و نقل المصابين الى المستشفى الجامعى وجرى نقل الجثث للمستشفيات، وتم وضع حواجز مرورية وتعديل حركة المرور بالطريق منعا  للتزاحم وجارى رفع السيارة والأتوبيس لتسيير الحركة المرورية.

كما تابع المحافظ من موقع الحادث جهود إسعاف المصابين ونقلهم للمستشفيات وتقديم أوجه الرعاية الصحية لهم، موجهاً بالتنسيق مع كافة الجهات الأمنية واتخاذ ما يلزم من اجراءات.

ورافق المحافظ فى موقع الحادث اللواء أسعد الذكير مدير أمن أسيوط والمهندس شاكر يونس سكرتير عام المحافظة والمهندس  نبيل الطيبى السكرتير العام المساعد والعميد ايهاب ثروت مدير ادارة الحماية المدنية ، والعميد إيهاب الفى مدير إدارة المرور. 

ووجه محافظ أسيوط الشكر لقوات الحماية المدنية والإسعاف لاستجابتهم السريعة وجهودهم فى التعامل مع الحادث ونقل المصابين باستغلال كافة الامكانات المتاحة.    

تفحم٢٠ جثة
وتمكنت سيارات الإسعاف من نقل ٢٠ جثة متفحمة بالكامل ومجهولي الهوية لعدم تمكن القوات من التعرف عليها و٣ مصابين منهم شخص مجهول الهوية وتم توزيعهم على مستشفيات جامعة أسيوط والايمان وأسيوط الجديدة وتبين أن الاتوبيس قادم من القاهرة من محطة رمسيس متجه لمحافظة قنا وكان يستقله اكثر من ٢٠ شخصا واصطدم بسيارة نقل بمقطورة محملة .

والعرض على النيابة العامة وفريق الطب الشرعي أكدت أن الجثث يصعب التعرف عليها ولا يمكن تسليمها لذويها الا بإجراء تحليل الDNA ومضاهاة البصمة الوراثية للضحايا مع ذويهم من الاهالى.  

بيان وزارة الصحة 
في ذات السياق اصدرت وزارة الصحة بيانا عن حادث أتوبيس أسيوط أوضحت فيه أنه فور وقوع الحادث تم الدفع بـ36 سيارة إسعاف مجهزة نقلت حالات الوفاة والمصابين إلى مستشفى الإيمان العام وأسيوط العام والجامعي. 

وأشار البيان إلى أن الإصابات تراوحت ما بين كدمات وكسور وجروح قطعية بأماكن متفرقة بالجسد، مؤكدًا رفع درجات الاستعداد بجميع المستشفيات المحيطة، وأن جميع المصابين يتلقون العلاج والرعاية الطبية اللازمة، وجار متابعتهم لحين خروجهم بعد تحسن حالتهم الصحية.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements