Advertisements
Advertisements
الأحد 18 أبريل 2021...6 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

فور وصوله أسيوط.. صاحب الحمار: كرم أهل المنيا عطلنا ١٥ يوما | فيديو

محافظات

إيمان عمار

وصل مساء اليوم، إيهاب العمدة والشهير في وسائل الإعلام بـ"صاحب الحمار"، إلى مدخل مركز ديروط أول مراكز محافظة أسيوط استئنافا لرحلته التى بدأها في ٦ فبراير الجاري من محافظة الجيزة وحتى يصل لمحافظة أسوان ممتطيا حماره لرصد عادات وتقاليد إقليم الصعيد. 

وصول صاحب الحمار لأسيوط
وقال "العمدة" ابن الـ 29 عامًا احد أبناء محافظة سوهاج وتحديدا مركز المنشأة، في تصريحات خاصة لـ"فيتو" إنه بمجرد وصوله محافظة أسيوط وجد استقبالا كريما من أهلها لافتا إلى أنه أصر على خوض تجربته لتوثيق عادات وتقاليد أهالي الصعيد رغم ما يعانيه من بعض المضايقات والصعوبات أحيانا. 

كرم أهل المنيا
وأشار العمدة إلى أن أهل محافظة المنيا أهل كرم كبير وغير عادي وبسبب كرم أهلها اضطر لقضاء ١٥ يوما لأن أهالى القرى هناك يصرون على استضافته وحماره ومرافقوه رغم قضائه ٥ ايام فقط منذ بداية الرحلة من الجيزة وحتي الوصول للمنيا إلا أن كرم أهل المنيا المفاجئ جعله يظل هناك فترة طويلة. 

العادات والتقاليد
وأوضح العمدة ان من أبرز العادات والتقاليد التي رصدها العمدة في رحلته بالصعيد هي "كبير العيلة" واحترامه الأمر الذي كان يراه في الدراما ولكنه وجده على الحقيقة بشكل بارز ويشكل عادة يسير عليها شباب العائلة بالكامل والتى تكن الاحترام وتجعل الكلمة الأولى والأخيرة لكبير العائلة ويلتف حوله جميع الأفراد. 




وأوضح أن رحلته بدأت منذ ٢٠ يوما، وتحديدًا يوم 6  فبراير الجاري، بدأت من محافظة الجيزة حتى وصل اليوم إلى مركز ديروط، مشيرًا إلى أن رحلته قد تستغرق اكثر من شهرًا حتى الوصول إلى محافظة أسوان جنوبًا.

رحلته توثيق العادات واللهجات
وأضاف، أن محافظات الصعيد بالرغم من أنه إقليم واحد؛ إلّا أن كل محافظة لها لهجتها الخاصة وعادات وتقاليد أهلها الذي يختلفون عن جيرانهم في المحافظات الأخرى، وأن هدف رحلته توثيق تلك العادات واللهجات، وكذلك بطولات تلك القرى لافتا إلى تعرضه لصعوبات خلال رحلته، تمثلت في رفض أهالي بعض القرى  استضافته، أو المبيت داخل قراهم؛ كما أشار إلى استضافة أهالي قرى أخرى له واستضافته وتقديم له الطعام والشراب والمبيت له كما حدث في قرى المنيا.

شباب محافظة أسيوط 
في سياق متصل أعلن عدد من شباب محافظة أسيوط عن انتهاج طريقة صاحب الحمار الذي انطلق في رحلته من الجيزة لأسوان، وذلك من خلال التحدي والتصوير أثناء ركوبهم الحمير في طريقهم لرحلات مشابهة بعدتصدره التريند على مواقع السوشيال ميديا. 

وسادت حالة من التعجب والمزاح بين رواد موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك بأسيوط فور إعلان الشباب عن خوض التجربة مشابهة لتجربة العمدة الشهير بحماره، والذي تم تناقل أخباره طوال الأيام الماضية على القنوات الفضائية ميديا ووسائل التواصل الاجتماعي.

إخلاء سبيل بهاء العمدة
وقال سويفي رشدي أحد الشباب: إنه عقب إخلاء سبيل بهاء العمدة صاحب الواقعة الشهيرة قررنا نحن عدد من شباب أسيوط التحدي بركوب الحمير تحت عنوان "رحلتك بحمارك" ليكون استكمالًا للتجربة والعودة للتراث.

وزعم الشباب خوض تجارب مماثلة له، وخاصة أن ما فعله الشاب أحدث رواج غير عادي وأخبار تنوعت ما بين التشجيع والتعجب، وظهر الشباب يتصدرون موقع فيس بوك يمتطون الحمير وكل منهم يزعم قيامه برحلة من مركز أبوتيج إحدى مدن محافظة أسيوط مركز الفتح ومنها إلى محافظة أسوان، ومنهم من قرر ذهابه إلى الشيخ زايد، ورغم حالة المزاح على الشباب إلى إلا أن البعض حذرهم من القبض عليهم مثلما حدث مع صاحب واقعة الحمار، وتساءل البعض انتوا بتركبوا التريند ولا الحمار.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements