Advertisements
Advertisements
الخميس 25 فبراير 2021...13 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

ضربة قاصمة لأباطرة الكيف.. أمن أسوان يلقي القبض على أخطر تشكيل عصابي لترويج المخدرات

محافظات Screenshot_20210124_052439
سجين

دعاء إبراهيم محمود

كثفت الجهود الأمنية فى محافظة أسوان جهودها للقضاء على الأفعال الإجرامية بمختلف صورها، خاصة تجارة المخدرات والحد من انتشارها بالعديد من المناطق والتى من أبرزها طريق السادات.

وسقط فى قبضة رجال مباحث قسم أول برئاسة الرائد محمود الباجا، ٤ أشخاص من أخطر العناصر الإجرامية فى مجال الإتجار بالمواد المخدرة وتوزيعها على الشباب.

وكانت تعددت شكاوى الأهالى من انتشار لظاهرة تعاطي المخدرات بين الشباب فجاءت الاستجابة سريعة، وتم ضبطهم متلبسين وبحوزتهم كمية من المخدرات قبل ترويجها على زبائنهم، وقررت النيابة العامة حبسهم على ذمة التحقيقات.

جاءت الواقعة عندما تلقى رئيس مباحث قسم أول أسوان الرائد محمود الباجا بلاغات من أهالى بعض المناطق فى طريق السادات بمدينة أسوان، تفيد بترويج بعض الأشخاص المواد المخدرة فى أوقات مختلفة خلال اليوم وبشكل مستمر. 

وتم تشكيل فريق بحث من ضباط قسم أول برئاسة الرائد محمود الباجا ومعاون المباحث النقيب محمود صابر، وأسفرت التحريات عن وجود تشكيل عصابى متخصص فى ترويج المواد المخدرة "الهيروين" وهم من المقيمين فى إحدى المناطق الكائنة بطريق السادات. 

وبتكثيف البحث تم التوصل لهويتهم وتحديدهم، ثم شكلت قوة من ضباط قسم أول أسوان وتم القبض على المتهم الأول "م.س" والمتهم الثانى "م .أ"، وذلك أثناء ترويج المواد المخدرة، وكان بحوزتهم 400 جرام هيروين وميزان وسيارة ومبلغ مالى، وسلاح نارى عبارة عن بندقية و5 طلقات.  

وبسؤالهم أقروا حيازتهم للمواد المخدرة لترويجها على عملائهم والميزان والسيارة لاستخدامهم فى تجارتهم غير المشروعة، والمبلغ الما حصيلة البيع والسلاح النارى للدفاع عن أعمالهم الاجرامية،وتحرر المحضر رقم 894 جنايات قسم أول أسوان، وبالعرض على النيابة العامة قررت حبسهم 4 أيام على ذمة التحقيقات. 

ويعد المتهم الأول الذى تم القبض عليه هو أحد أخطر تجار المخدرات فى أسوان منذ سنوات ، وكان دائم الهروب قبل القبض عليه، لكنه وقع فى قبضتهم. 


وكان أبطال الواقعة الثانية أب و أبنه يروجان للمواد المخدرة بطريق السادات، وبعد تلقى بلاغا من الأهالى عن تجارتهما غير المشروعة ،تم إجراء التحريات اللازمة وتقنين الإجراءات للقبض عليهم أثناء ترويجهم المواد المخدرة.

وتم إلقاء القبض على كلا من الأب وشهرته "وزيرى" ٥٣ عاما والابن "أحمد" ٢٢عاما ، وكان بحوزتهم "سلاح نارى عبارة عن طبنجة، ١٥٠ كيس بانجو، ٢ كيس حشيش، نصف كيلو حشيش مصنع، زجاجة زيت تستخدم فى خلط الحشيش، ٨ علب أقراص ترامادول، كمية من الأكياس الصغيرة الفارغة وجهاز يستخدم فى لحامها وميزان".

وبمواجهتم أقروا حيازتهم للمضبوطات للمواد المخدرة لترويجها على عملائهم والميزان والأكياس الصغيرة يستخدمونها لسهولة عملية البيع ،والسلاح الناري للدفاع عن تجارتهم الغير مشروعة.

وتحرر المحضر رقم ٨٠٤ جنايات قسم أول وبالعرض على النيابة العامة أقرت حبسهم ٤ أيام على ذمة التحقيقات.

ولقى القبض عليهم استحسان الأهالى بطريق السادات وإشادتهم بسرعة الاستجابة لإحكام السيطرة الأمنية فى الشارع الأسوانى.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements