Advertisements
Advertisements
الأربعاء 3 مارس 2021...19 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

ضحية طبيب الشرقية أمام المحكمة: كان عايز يبوسني بالعافية

محافظات 11202018142445552029387
طبيب

سامح المغازى

أكدت "د. ش. أ"، والتى اتهمت أحد الأطباء بهتك عرضها داخل عيادة خيرية عقب مثولها أمام محكمة جنايات الزقازيق: إن المتهم أثناء إجراء الكشف الطبي عليها، حاول تقبيلها بالقوة، وملامسة مناطق حساسة من جسدها، قائلة: حسبي الله ونعم الوكيل..أنا عاوزة حقي بس من المجرم ده".

فيما أنكر الطبيب المتهم من داخل القفص الحديدي للمحكمة التهم الموجهة إليه، ورد على اتهام الفتاة:"والله ماحصل يا فندم..أنا لمست فعلاً جسدها ولكن مكنتش أقصد أبدا...أنا برىء والله".


اقرأ أيضا..في الشرقية.. حبس طبيب لاتهامه بهتك عرض فتاة أثناء الكشف عليها

فيما أمرت محكمة جنايات الزقازيق برئاسة المستشار سامي غنيم رئيس المحكمة، بتأجيل القضية لجلسة 24 فبراير المقبل للمرافعة.

وكان اللواء إبراهيم عبد الغفار، مساعد الوزير لأمن الشرقية، تلقى إخطارا من مدير المباحث الجنائية بالمديرية بورود بلاغ لمأمور قسم ثان الزقازيق من فتاة تدعى "د. ش. ا."، 21 عاماً، مقيمة بدائرة القسم تتهم فيه طبيبًا يدعى "أ. ح. م."، 40 عاما، أخصائي كبد ومناظير بمستشفى حكومي بالمحافظة بهتك عرضها داخل عيادة خيرية يعمل بها.

وتضمن المحضر أنه أثناء توجه المريضة لإجراء أشعة تليفزيونية بالعيادة أقدم الطبيب على وضع يده على موضع عفتها وهتك عرضها.

وبعرض المبلغة على الطب الشرعى جاء التقرير مطابق لأقوالها، وتبين من تحريات المباحث الجنائية صحة الواقعة.

بضبط الطبيب أنكر التهمة الموجهة إليه.. وتحرر محضر بالواقعة.. وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيالها.

وأجلت محكمة جنح الزقازيق محاكمة الطبيب المتهم بالتحرش وارتكاب فعل فاضح داخل سيارة ميكروباص وأصدرت قرارا بمد أجل النطق بالحكم لجلسة 25 فبراير المقبل.

 
اقرأ أيضا..تأجيل محاكمة بطل فيديو الفعل الفاضح بميكروباص الزقازيق لـ25 فبراير

وأمرت محكمة جنح الزقازيق في ديسمبر الماضي بإخلاء سبيل الطبيب المتهم بالتحرش بفتاة داخل ميكروباص بمدينة الزقازيق وارتكاب فعل فاضح كما حجزت هيئة المحكمة القضية للحكم 21 فبراير.

وأجلت المحكمة في 10 ديسمبر الماضي ثاني جلسات الطبيب المتهم بالتحرش بفتاة داخل ميكروباص بمدينة الزقازيق وارتكاب فعل فاضح للأسبوع المقبل، وذلك للاستعلام عن التقرير الطبي الذي قدمه محامي الطبيب ومنسوب صدوره لمستشفى خاص يثبت فيه إصابته بمرض "استمناء غير إرادي".
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements