Advertisements
Advertisements
الثلاثاء 18 مايو 2021...6 شوال 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

رؤساء المدن المتوقع الإطاحة بهم بالشرقية

محافظات

سامح المغازى


علمت "فيتو" من مصادر موثوقة أن اللواء خالد سعيد، محافظ الشرقية، بصدد إجراء حركة تغييرات بين رؤساء عدد من المدن، خلال الأيام المقبلة، في إطار ضخ دماء جديدة شابة داخل العمل التنفيذي، بعد تأكده من فشل الكثير من رؤساء المدن الحاليين في تأدية المطلوب منهم وتقصيرهم في العمل.


وقال مصدر مسئول بديوان عام المحافظة إنه من المتوقع أن تشمل الحركة المنتظر إعلانها عقب إجازة عيد الفطر المبارك العديد من رؤساء المدن، ويأتي على رأسهم المحاسب نبيل فاروق رئيس مدينة ومركز أبوحماد، بعد أن عنفه المحافظ خلال زيارته الأخيرة لمركز أبوحماد خلال افتتاحه عددا من المشروعات التنموية والخدمية، منها مبنى الوحدة المحلية بقرية طويحر، حيث فوجئ المحافظ بأنها غير مكتملة التشطيبات وفارغة تماما من المكاتب، وكوبري الشباب الملاك الذي تم افتتاحه منذ 15 عاما والآيل للسقوط وفور علمه بأن الكوبري منذ زمن طويل، قال له بالحرف الواحد "أنا لن أفتتح شيئا تم افتتاحه من قبل، وذلك يعتبر نصب.. ثم قال شيل يا بني اليافطة دي".

وحمل "فاروق" المسئولية الكاملة لنوابه واتهمهم بخداعه لأنهم يعلمون كل كبيرة وصغيرة عن المدينة، خاصة أنه لم يتسلم العمل إلا منذ عدة شهور ومن خارج المدينة إلى جانب رؤساء مدن ومراكز فاقوس وديرب نجم وأبوكبير وبلبيس وكفر صقر ومساعدي المحافظ، فيما أكدت المصادر أنه سيتم الإبقاء على رئيسي مدينتي الزقازيق والحسينية لنشاطهما الملفت للنظر خلال الفترة السابقة.

وكان أهالي الشرقية قد طالبوا المحافظ بضخ دماء جديدة وإجراء حركة تغييرات في مجالس المدن، بسبب استمرار مشكلات ومعاناة المواطنين، بمختلف مدن وقرى المحافظة دون تحرك جاد وحاسم منهم لحل تلك المشكلات.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements