Advertisements
Advertisements
الثلاثاء 13 أبريل 2021...1 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

جنايات الإسكندرية تحيل أوراق متهم بحرق سيدة إلى مفتي الجمهورية

محافظات 1021909246_0_335_3072_1997_1000x541_80_0_0_73b9fed074184ccac690352a1d7f4df9
محكمة

خالد الامير ومحمد على

قررت الدائرة الأولى بمحكمة جنايات الإسكندرية، برئاسة المستشار محمد حماد عبد الهادي، اليوم الاثنين، احالة أوراق "إبراهيم.ق"، 35 عامًا، ميكانيكي سيارات، المتهم فيها بقتل "سامية.ح"، 60 عامًا، حرقًا عمدًا مع سبق الإصرار والترصد، الى مفتي الجمهورية لاستطلاع رأيه فى إعدام وتحديد جلسة 8 مارس للنطق بالحكم.

وصدر القرار برئاسة المستشار محمد حماد، وعضوية كل من المستشار عبد العظيم صادق، والمستشار محمد فؤاد، وسكرتيرًا الجنايات خميس قمر وإيهاب النادي.

وتقدم محامى المتهم خلال مرافعته بطلب لرئيس المحكمة بعدم اعتبار نية القتل غير متوفرة.

وتعود الواقعة إلى قيام المتهم بعزم النية على قتل السيدة سامية، بدافع الانتقام منها، بعد أن وجهت له اتهامًا رفقة شركاء له بسرقة منقولات من جيرانها، فاقتحم منزلها الكائن بشارع أحمد تيسير، بمنطقة العصافرة، شرق الإسكندرية، وقام بسحبها للخارج، وسكب عليها بنزين، وأشعل فيها النيران أمام حفيدتها.

وكان اللواء سامي غنيم، مدير أمن الإسكندرية، تلقى إخطار من مأمور قسم شرطة المنتزة ثان، يفيد، بورود بلاغ من المستشفي، بوصول سيدة عجوز مصابة بحروق من الدرجة الثالثة.

وعلي الفور انتقل ضباط مباحث القسم الي مكان الواقعة وبسؤال نجلها قرر ان قيام أحد الأشخاص قام بسرقة شقة حيث أبلغت المجني عليها، سامية حجازي، 60 سنة، ربه منزل، التي تملك العقار، عن الواقعة، عندما شاهدته وتم القبض على المتهم، 35 سنة، عاطل، وبحوزته المسروقات، وتحويله إلى النيابة التي قررت حبسه علي ذمة القضية.

واضاف في التحقيقات انه بعد الإفراج عنه بضمان محل اقامته، قرر الانتقام من المجني عليها، بعد تسببها في حبسه، فاقتحم المنزل عليها، وقام بحرقها أمام احفادها مستخدما عبوة بنزين، وإشعال النيران فيها، وتم نقلها إلى المستشفى ليتضح أنها مصابة بحروق بنسبة 75%، وسرعان ما فارقت الحياة متأثرة بهذه الحروق.

وتوصلت تحريات رجال المباحث بعد تفريغ الكاميرات الي مكان المتهم وألقي القبض عليه، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة وقرر أنه توجه إلي البنزينة وشراء البنزين وقام بالذهاب الي شقة المجني عليها بدافع الانتقام منها بعد علمه بالابلاغ عنه بسرقه ثلاجة من شقة حيرانها.

وبسؤال عامل البنزينة قرر أن المتهم حضر بحوزته زجاجة صغيرة وطلب من شراء البنزين بحجة تعطل "التوك توك" الخاص به ولم يعلم بالواقعة.

وتم تحرير المحضر اللازم بالواقعة واخطرت النيابة التحقيقات، والتي قررت تحت المستشار أشرف المغربي، المحامي العام لنيابات المنتزة بالإسكندرية، حبس المتهم 4 ايام علي ذمة التحقيقات، بعد اتهامه بقتل سيدة عجوز عمدا بإشعال النيران بها أثناء تواجدها بشقتها، وندب الأدلة الجنائية لإجراء المعاينة، وسؤال عامل البنزين عن الواقعة، والتصريح بدفن جثة العجوز بعد تشريحها لبيان سبب الوفاة.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements