Advertisements
Advertisements
الأحد 9 مايو 2021...27 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

"بون رمضان".. فكرة جديدة يدشنها أهالي المنوفية لمساعدة المحتاجين

محافظات بون رمضان
بون رمضان

محمد مدرة

للخير وجوه كثيرة وأفكار تتجدد، لكن الهدف يبقى واحداً فى تلبية إحتياجات الأسر الأكثر إحتياجاً على الوجه الأمثل الذى يحفظ كرامتهم دون تعرضهم لأى نوع من أنواع الاحراج.

"بون شنطة رمضان" فكرة جديدة أطلقها أهل الخير بقرية اسطنها التابعة لمركز الباجور فى محافظة المنوفية، ويبلغ قيمة البون 200 جنيه لشراء احتياجات رمضان.

محال البقالة

وتتضمن الفكرة التعاون مع العديد من محال البقالة فى القرية بحيث يذهب حامل البون ويقوم بصرف ما يحتاجه دون أن يدفع أى أموال ثم يقوم القائمين على المبادرة بتسديد القيمة المالية، حسبما يؤكد عماد يوسف أحد القائمين على المبادرة.

أكثر من 400 بون تم توزيعهم حتى الأن على الأهالى من إجمالى المستهدف والبالغ 600 بون، ضمن المرحلة الأولى من المبادرة والتى إنطلقت مع بداية شهر رمضان المبارك.


بون الملابس

وتتضمن المرحلة الثانية من المبادرة بون ملابس العيد حيث ستكون قيمة البون 400 جنيه وذلك بالتعاون مع محال الملابس الموجودة بالقرية قبل عيد الفطر المبارك.


وجبات لأسر المصابين

وتوجه بالأمس مجموعة من شباب مركز الباجور فى محافظة المنوفية، بوجبات لمستشفى بنها الجامعي لإفطار أهالي المصابين بحادث قطار طوخ الذى وقع اليوم الأحد.

يذكر أن تلك الوجبات يتم توزيعها يومياً على المسافرين عبر الطريق الإقليمى، وتم تغيير المسار بسبب الحادث، كنوع من أنواع الدعم لأهالى المصابين فى الحادث.

الطريق الاقليمى

ويتوجه العديد من سكان الباجور وأشمون وشبين الكوم للطريق الإقليمى يوميا، حاملين معهم الوجبات والعصائر والمياه لتوزيعها على المسافرين قبل الافطار مباشرة.



لم تكن تلك هى المرة الأولى التى يقدم فيها الشباب على ذلك الفعل لكنهم اعتادوا على ذلك منذ أن تم إنشاء الطريق الإقليمى قبل أعوام، يتحركون قبل المغرب بساعة ويعودون بعد الأذان.

سترات صفراء يرتديها كل المشاركين فى المبادرة ويحرص الشباب المشاركين فيها على إصطحاب الأطفال معهم أثناء توزيع المياه والعصائر.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements